https://www.webteb.com/articles/ نصائح لصحة المرارة_18239

71

هل فكرت يومًا في صحة مرارتك؟ هل اهتممت به من الناحية التغذوية؟ إذا لم تقم بذلك ، يمكنك تغيير رأيك بعد قراءة المقال التالي ، الذي يذكر طرقًا للتخلص من المرارة:

أهمية الحفاظ على المرارة

المرارة عبارة عن عضو في الجهاز الهضمي يعمل على جمع وتخزين الصفراء من الكبد ، وقد تجد هذه الوظيفة ثانوية أو ليست ذات أهمية كبيرة ، لكنها عكس ذلك بالتأكيد.

عصير الصفراء مهم جدا ويلعب دورا هاما في مساعدة الجسم على هضم الدهون. لذلك فإن الحفاظ على المرارة هو عامل رئيسي في الحفاظ على الهضم الجيد وتجنب حصوات المرارة والسرطان.

يؤثر نظامك الغذائي بشكل مباشر على صحة المرارة بسبب الدور الذي يلعبه في الهضم وهضم الدهون.

بسبب هذا الدور ، لا ترغب في الإصابة بحصوات في المرارة ، والتي تتكون نتيجة لارتفاع مستويات الكوليسترول أو البيليروبين.

إذا تشكلت هذه الحصوات ، فإنها يمكن أن تمنع اتصال المرارة بالأمعاء الدقيقة ، مما يؤثر على عملية الهضم وخروج العصارة الصفراوية خارج المرارة.

في بعض الحالات يصعب التخلص من حصوات المرارة ، لذلك يجب أن يخضع المريض لعملية جراحية لاستئصال المرارة بالكامل.

وتجدر الإشارة هنا إلى أن استئصال المرارة لن يوقف عملية الهضم ، حيث يستمر الكبد في إنتاج كمية الصفراء اللازمة لإكمال عملية الهضم ، ولكن بالطبع ينصح المرضى بتقليل استهلاكهم للدهون.

المحافظة على المرارة من خلال النظام الغذائي

يمكن الحفاظ على المرارة وصحتها من خلال القيام بما يلي:

1. تناول الطعام والشراب

النظام الغذائي الصحي الذي يساعد في الحفاظ على المرارة يعمل على تقليل الضغط على هذا العضو المهم ، ويتضمن هذا النظام:

  • كميات كافية من الخضار والفواكه

يهدف تناول الخضار والفواكه إلى الحصول على المعادن والفيتامينات المهمة للجسم.

  • الأطعمة الخالية من البروتين

تزيد الدهون من الحمل على المرارة ، لذلك من المهم التركيز على تناول البروتينات الخالية من الدهون قدر الإمكان ، ومن أهم مصادرها:

  • دجاج.
  • السمكة.
  • خضروات؛
  • الأطعمة الغنية بالألياف
    • الأطعمة الغنية بالألياف

    تلعب الألياف دورًا مهمًا في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي ككل ، حيث تساعد الشخص على الشعور بالشبع لفترة أطول وتغذي البكتيريا المفيدة في المعدة.

    • الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المفيدة

    هنا نعني الدهون المتعددة غير المشبعة ، مثل أوميغا 3 ، والتي تقلل من خطر الإصابة بعدوى المرارة بمشاكل صحية مختلفة.

    • قهوة

    شرب القهوة باعتدال يساعد في الحفاظ على المرارة وعملها السليم.

    • الأطعمة والمشروبات الغنية بالكالسيوم

    ستدعم زيادة مستويات الكالسيوم في نظامك الغذائي صحة المرارة وتحافظ عليها.

    الكالسيوم وفير في الخضار الورقية الخضراء ، مثل: البروكلي.

    • الأطعمة الغنية بفيتامين سي

    يعاني الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع مستويات فيتامين سي من مشاكل في المرارة أقل من غيرهم.

    2. الابتعاد عن بعض الأطعمة

    الجزء السابق كان يدور حول الحاجة إلى تناول أنواع معينة من الطعام. سنركز في هذا القسم على الأطعمة التي يجب تقليل استهلاكها للحفاظ على المرارة والسلامة ، وهي:

    • الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات المكررة

    على الرغم من أن الكربوهيدرات تشكل جزءًا كبيرًا من نظامنا الغذائي ، إلا أن هذه الكربوهيدرات المكررة تزيد من خطر الإصابة بعدوى المرارة جنبًا إلى جنب مع العديد من المشاكل الصحية والاضطرابات.

    • الدهون الزائدة

    التركيز على تناول الدهون بكميات كبيرة من شأنه أن يجهد المرارة بسبب العمل المزدوج لهضم هذه الدهون. لذلك يوصى بتقليل استهلاكها.

    نصائح مهمة للحفاظ على المرارة

    هناك العديد من الإجراءات التي يجب على الأشخاص اتباعها للحفاظ على صحة المرارة وسلامتها ، بما في ذلك:

    • الحفاظ على الوزن الطبيعي بعيدًا عن السمنة ، والتي تعد من عوامل الخطر لمشاكل المرارة.
    • تجنب فقدان الوزن الثقيل والسريع ، حيث يتطلب عملًا إضافيًا من الكبد والمرارة ، مما قد يعرضهم لخطر الإجهاد ومشاكل مختلفة.
    • الابتعاد عن المواد المسببة للحساسية وخاصة تلك التي تسبب الحساسية تجاه الطعام.
    • توقف عن التدخين.

    سيساعد الحفاظ على المرارة في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي بأكمله وإبقاء الجسم بعيدًا عن المشاكل المرتبطة به قدر الإمكان. لذلك لا ينبغي إهمال هذا العضو الصغير.

    Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.