هل قلة النوم ترفع السكر أم لا؟

63

يتساءل الكثير من الناس ما إذا كانت قلة النوم ترفع نسبة السكر في الدم؟ للإجابة على هذا السؤال ، نحتاج إلى معرفة أن مستويات السكر في الدم مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بكمية النوم التي نحصل عليها ، وتوضح المقالة التالية هذا الرابط:

هل قلة النوم ترفع نسبة السكر في الدم؟

الجواب على سؤال هل قلة النوم ترفع نسبة السكر في الدم؟ باختصار نعم ، لأن الخبراء يشيرون إلى أن النوم يؤثر على طريقة تفاعل الجسم مع الأنسولين ، وأن قلة النوم لها تأثير سلبي على مستويات السكر ، لأنها تؤدي إلى ارتفاعها ، كما وجد:

  • الأشخاص الذين ينامون أقل من 7 ساعات في الليلة هم أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري من النوع 2.
  • قلة النوم مرتبطة بانخفاض حساسية الجسم للأنسولين.

لماذا قلة النوم تسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم؟

عندما نسأل هل قلة النوم تزيد السكر؟ لدينا سؤال حول سبب هذا الرابط ، ويحلل الخبراء أن قلة النوم تؤدي إلى اضطراب في مستويات الهرمونات المسؤولة عن هضم الطعام وتنظيم الوزن ، ويلجأ كثير من الناس إلى الطعام لتعويض ما لديهم. الشعور بنقص الطاقة. بسبب قلة النوم.

هذا ، بدوره ، يزيد من مستويات السكر ويسبب أيضًا:

  • صعوبة الحصول على قسط كافٍ من النوم ، مما يؤدي إلى تعويض متكرر بالطعام ويخلق حلقة مفرغة.
  • زيادة خطر الإصابة بالسمنة ، مما يزيد أيضًا من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2.
  • ويلاحظ أيضًا أن استجابة الجسم لقلة النوم تشبه استجابته لمقاومة الأنسولين ، مما يعني أن خلايا الجسم تصبح غير قادرة على استخدام ما يكفي من الأنسولين ، مما يساعد على استخدام السكر لزيادة الطاقة ؛ هذا يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر.

    هل قلة النوم من المضاعفات الأخرى؟

    بعد الإجابة على السؤال القائل بأن قلة النوم ترفع نسبة السكر في الدم؟ سنلقي نظرة على بعض المضاعفات الأخرى التي يمكن أن يسببها قلة النوم:

    1. مضاعفات الحرمان من النوم قصير الأمد

    تشمل المضاعفات قصيرة المدى لقلة النوم ما يلي:

    • تراجع في الانتباه: تبين أن النوم أقل من المعتاد لمدة ساعة ونصف فقط له تأثير سلبي على التركيز.
    • النعاس أثناء النهار: هذا يضعف القدرة على أداء المهام اليومية ويزيد من خطر التعرض لحادث قيادة.
    • ضعف الذاكرة تتدهور الذاكرة مع قلة النوم وتنخفض معها القدرات الذهنية.
    • في مواجهة المشاكل الاجتماعية: يتقلب مزاج الشخص مما يؤثر سلبًا على علاقته بالآخرين.
    • تدهور جودة الحياة: قلة النوم مرتبطة بفقدان الاهتمام بالتمارين والأنشطة الأخرى التي تعمل على تحسين نوعية الحياة.

    2. المضاعفات طويلة المدى لقلة النوم

    إذا استمرت قلة النوم لفترة طويلة ، تزداد مخاطر الإصابة بالأمراض والمشكلات الصحية التالية:

    • ارتفاع ضغط الدم.
    • داء السكري من النوع 2.
    • أزمة قلبية؛
    • سكتة قلبية
    • السكتة الدماغية.
    • ضعف المناعة.
    • زيادة الوزن والسمنة.
    • اكتئاب.
    • ظهور التجاعيد والهالات السوداء تحت العينين.

    نصائح للحصول على قسط كاف من النوم

    إذا كنت تعاني من قلة النوم بشكل مستمر وتسبب لك صعوبات في حياتك اليومية ، فعليك استشارة الطبيب ، ولكن إذا كنت تعاني منه فقط من حين لآخر ولا يؤثر على حياتك اليومية ، فإليك بعض النصائح سيساعدك ذلك في الحصول على قسط كافٍ من النوم:

    امنح النوم الأهمية التي يستحقها: إذا لم يكن النوم على رأس جدول أعمالك ، فمن السهل إهماله من أجل إكمال مهام العمل والأولويات الأخرى ، وهذا سلوك سيء.

    التزم بوقت محدد للنوم والاستيقاظ ، والتزم بهما كل يوم ، حتى في عطلات نهاية الأسبوع والعطلات الأخرى.

    اترك الأجهزة قبل النوم بساعة على الأقل ، واترك هاتفك الخلوي وجهاز الكمبيوتر والتلفزيون ، وانخرط في نشاط استرخاء آخر ، مثل القراءة.

    Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.