هل الجدري خطير؟

57

كان الجدري هو أول مرض معدي تمكن العلماء من القضاء عليه تمامًا في تاريخ البشرية ، وقد يمنحك هذا نظرة ثاقبة للإجابة على السؤال هل الجدري خطير؟

لو لم تتحد البشرية وتتحد لاستئصالها لو لم يكن هذا المرض خطيرًا ، فتعرف على المزيد عنها في المقالة التالية:

هل الجدري خطير؟

الجدري مرض معد أصاب الناس بالأرق لعدة قرون وأودى بحياة الملايين من الناس ، لكن العلماء تمكنوا من القضاء عليه تمامًا في النصف الثاني من القرن العشرين من خلال تعميم لقاح ضد المرض في العالم من خلال التطعيم العالمي. البرامج التي شملت دول مختلفة حول العالم.

بسبب القضاء على فيروس الجدري ، لم يعد من الضروري في عصرنا أخذ المرض.

على الرغم من أنه لا داعي للقلق من خطورة هذا المرض في عصرنا حيث تمكن العلماء من القضاء عليه بشكل كامل ، إلا أنه كان مرضًا خطيرًا وقاتلًا في الماضي.

المضاعفات الخطيرة لمرض الجدري

هذه بعض المضاعفات الخطيرة للمرض التي تجعلنا نجيب على السؤال: هل الجدري خطير؟ إذا كان الأمر كذلك :

  • المضاعفات الخطيرة أثناء المرض مثل: الجفاف والالتهاب الرئوي القصبي والتهاب العظم والنقي والوفاة.
  • المضاعفات الصحية التي يمكن أن يتركها المرض في جسم المريض بعد الشفاء ، مثل: ندوب دائمة وشديدة على الجلد خاصة حول الوجه والعمى والتهاب المفاصل (التهاب المفاصل).

أنواع المرض شديدة الخطورة

هذان نوعان من أكثر أنواع الجدري فتكًا وخطورة بشكل خاص:

1. الجدري النزفي

اقتصرت الإصابة على البالغين فقط وليس الأطفال وتسببت في أعراض شديدة مثل: و

  • الحمى والألم
  • تسرب ونزيف الدم من خلال البثور المصاحبة للمرض والأغشية المخاطية للجسم.

توفي المرضى المصابون بنزيف الجدري بعد أسبوع واحد فقط من الإصابة بالإنتان الناجم عن الجدري النزفي.

2. الجدري الخبيث

على عكس النوع السابق ، اقتصرت الإصابة بالجدري الخبيث على الأطفال دون البالغين ، وظهرت كقرحات ملساء تصيب سطح الجلد ، ومثل النوع السابق ، انتهت غالبية حالات الإصابة بوفاة المريض أيضًا.

أعداد مخيفة من الجدري

للتأكد من أن إجابة السؤال تعتبر مرض الجدري خطير؟ سنترك لكم بعض الأرقام المهمة والمخيفة عن هذا المرض:

  • لقد قتل الجدري ما يقرب من ثلث مرضاه على مر القرون.
  • كان الجدري هو السبب الرئيسي للعمى عند الأطفال في القرن التاسع عشر.
  • إذا تكرر مرض الجدري ، فقد يؤدي إلى وفاة أكثر من ثلث المصابين.

طرق انتشار مرض الجدري

الجدري مرض فيروسي يحدث عادة بسبب فيروس الجدري ، وهناك نوعان رئيسيان:

  • فيروس Variola الرئيسي ، وهو النوع الأكثر خطورة
  • فيروس الجدري (Variola minis) ، وهو النوع الأقل خطورة.

يعد الجدري مرضًا شديد العدوى ، ويمكن أن ينتقل من شخص لآخر عن طريق:

  • استنشاق لعاب المريض الذي قد يحدث أثناء السعال والعطس وإجراء محادثات وجهاً لوجه مع المريض.
  • لمس السوائل الجسدية للمريض أو لمس الملابس والأقمشة التي يستخدمها المصاب.

أعراض الجدري

يسبب الجدري العديد من الأعراض ، من أبرزها ظهور طفح جلدي مع ظهور بثور في جميع أنحاء الجسم. على الرغم من تعافي البعض بنجاح من المرض ، إلا أن المرض غالبًا ما ترك بصمة على الجسم المصاب على شكل ندبات أو فقدان كامل للرؤية.

أهم أعراض المرض ظهور حويصلات صغيرة (بثور) مليئة بالقيح في مناطق مختلفة من الجسم ، وإليكم مراحل تطور هذه الحويصلات:

  • طفح جلدي أحمر مع تقرحات مسطحة ترتفع تدريجياً من سطح الجلد وتتحول إلى بثور في غضون أيام قليلة.
  • تتحول البثور إلى بثور مليئة بالصديد.
  • تبدأ القشور في التكون على البثور والبثور ، ثم تتساقط هذه القشور لاحقًا ، تاركة وراءها ندوبًا دائمة.
  • فيما يلي بعض الأعراض الأخرى لمرض الجدري:

    • آلام عامة في الجسم وألم حاد في الظهر.
    • شعور عام بالتعب يشبه ذلك الذي يمكن أن تسببه الأنفلونزا.
    • قرحة الفم.
    • ارتفاع في درجة الحرارة والقيء.
    • العمى ، خاصة إذا ظهرت بثور حول العينين.

    علاج الجدري

    تمكن العلماء من تطوير دواء تجريبي ضد الجدري ، لكن هذا الدواء لم يتم اختباره واستخدامه بعد ، حيث لم يتم تسجيل أي حالة إصابة بالمرض في العقود السابقة.

    أما التطعيم المتوفر حالياً ضد المرض فهو لا يُعطى إلا في ظروف استثنائية ولمجموعات معينة مثل: فنيو المختبر الذين يعالجون بقايا هذا الفيروس المحفوظة في المعامل ، لأن هذا اللقاح قد يكون له أحياناً آثار جانبية قاتلة. !

    Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.