نقص ثاني أكسيد الكربون في الدم

141

ثاني أكسيد الكربون (CO2) من الغازات المهمة المرتبطة بعملية التنفس وموجود في الدم ، ولكن ماذا لو كان هناك نقص في ثاني أكسيد الكربون في الدم؟ تفاصيل كثيرة في السطور التالية:

أسباب نقص ثاني أكسيد الكربون في الدم

عادة ما يرتبط نقص ثاني أكسيد الكربون في الدم بقلاء الجهاز التنفسي ، والذي يحدث بسبب فرط التنفس ، وتعود أسباب حدوثه إلى ما يلي:

  • نوبات ذعر.
  • القلق والذعر.
  • حمى.
  • انسداد رئوي مزمن.
  • نوبة قلبية؛
  • عدوى.
  • يخدر.
  • حمل.
  • مرض الكبد.
  • فقر الدم الشديد.
  • تناول جرعات مفرطة من بعض الأدوية.
  • بعض الأورام.
  • الصدمة و

أعراض نقص ثاني أكسيد الكربون في الدم

يعد معدل التنفس من أهم العلامات التي تدل على حدوث تغير في مستوى ثاني أكسيد الكربون في الدم ، بالإضافة إلى مجموعة من العلامات والأعراض الأخرى التي يعاني منها الشخص ، ومن أهمها ما يلي:

  • يشعر بالدوار
  • تصلب العضلات؛
  • صعوبة في التنفس.
  • خدر في اليدين والقدمين.
  • شعور بعدم الراحة في منطقة الصدر.
  • تنمل حول الفم.
  • فم جاف.
  • قشعريرة.
  • خفقان القلب.
  • التعرض للنوبات.

تشخيص نقص ثاني أكسيد الكربون في الدم

لكي يقوم الطبيب بتشخيص حالة نقص ثاني أكسيد الكربون في الدم ومعرفة أسباب ذلك يطلب من المريض إجراء الفحوصات التالية:

  • تحليل غازات الدم الشرياني: يقيس مستويات الأكسجين وثاني أكسيد الكربون في الدم.
  • اختبار وظائف الرئة: لقياس معدل التنفس ووظيفة الرئة.
  • التصوير بالأشعة السينية: إعطاء صورة للصدر وظهور أي مشاكل قد يعاني منها المريض.
  • معالجة نقص ثاني أكسيد الكربون في الدم

    يهدف العلاج بشكل أساسي إلى زيادة مستوى ثاني أكسيد الكربون في الدم ، وبالتالي يتخلص المريض من الأعراض المزعجة والمشاكل الصحية المصاحبة لها ، ومن أهم طرق العلاج المستخدمة ما يلي:

    • تنفس في كيس ورقي

    هذه إحدى طرق العلاج الأكثر شيوعًا وهي تتبع الخطوات التالية:

  • ازفر في كيس ورقي حتى تمتلئ بثاني أكسيد الكربون (CO2).
  • استنشق من نفس الكيس المملوء بثاني أكسيد الكربون (CO2) حتى يعود إلى الرئتين.
  • كرر هذه الخطوات عدة مرات.
  • إتباع هذه الطريقة لفترة معينة وبشكل متكرر يزيد من مستوى ثاني أكسيد الكربون في الدم.

    • العلاج الدوائي

    هكذا يتم فعل هذا:

  • بعض مسكنات الألم أو مزيلات القلق التي تساعد في تخفيف فرط التنفس.
  • أدوية لعلاج أي خلل في القلب أو أي مشكلة قد تؤدي إلى نوبة قلبية.
    • طرق أخرى

    الأشياء الأخرى التي تساهم في علاج نقص ثاني أكسيد الكربون في الدم هي:

  • ابتعد عن القلق والتوتر واسترح وطمئن نفسك.
  • حاول التنفس عن طريق الضغط على الشفتين أو التنفس من خلال إحدى فتحتي الأنف مع تغطية الفم وفتحة الأنف الأخرى.
  • توفير الأكسجين لمساعدة الشخص بشكل مباشر في حالة فرط التنفس.
  • من المهم معرفة أن بعض حالات نقص ثاني أكسيد الكربون تتطلب الذهاب مباشرة إلى الطبيب ، حتى لو كان قد وصف بالفعل الأدوية اللازمة.

    الوقاية من نقص ثاني أكسيد الكربون في الدم

    تجنب التعرض للقلاء التنفسي وانخفاض ثاني أكسيد الكربون في الدم يعني تجنب التعرض للأسباب التي تؤدي إلى حدوثه ، والتكيف معه والقدرة على السيطرة عليه ، وتلعب نفسية الشخص المصاب دورًا مهمًا في الوقاية ، مثل الابتعاد عن الذعر والضغط يمنحان الشخص إحساسًا بالراحة والأمان.

    بالإضافة إلى التمارين ، مثل: تمارين التنفس والتأمل ، يمكن أن تساعد في التحسن والوقاية بشكل أفضل.

    Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.