نصيحة بعد كيّ قرح الرحم

38

يتم كي قرح الرحم باستخدام غاز النيتروجين البارد في درجات حرارة شديدة البرودة أو باستخدام الحرارة أحيانًا للتخلص من الخلايا التي خرجت من قناة عنق الرحم إلى الخارج ، أو في حالة الاشتباه بوجود خلايا على سطح عنق الرحم والتي يمكن أن تتطور في السرطان.

استمر في قراءة هذه المقالة لمعرفة المزيد عن النصائح بعد كي قرحة الرحم:

نصيحة بعد كيّ قرح الرحم

هناك نصائح بعد كي قرح الرحم يجب اتباعها لتلافي حدوث مضاعفات منها ما يلي:

  • تناول المسكنات إذا شعرت بألم بعد الكي.
  • وتجدر الإشارة إلى أن مثل هذه العملية يمكن أن يصاحبها نزيف قد يستمر من شهر إلى شهر ونصف وهو أمر طبيعي.
  • احرصي على استخدام الفوط الصحية وتجنبي السدادات القطنية حتى موعد دورتك الشهرية ، مع الحرص على تغييرها بانتظام.
  • تجنب الجماع لمدة أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع بعد العملية أو بعد أسبوع من توقف النزيف ، إذا لزم الأمر.
  • استمري في تناول حبوب منع الحمل إذا تم تناولها بالفعل.
  • تجنب حمل أشياء ثقيلة أو ممارسة الرياضات الشاقة حتى لا يزيد النزيف.
  • استخدم المراهم التي تحتوي على مضادات حيوية حسب الحاجة في حالة صرفها من قبل الطبيب.
  • تجنب السباحة لمدة أسبوع قبل توقف النزيف.
  • يمكن استخدام الحمام بعد العملية مباشرة مع الحرص على تنظيفه برفق.
  • نصيحة بعد كي عنق الرحم: رعاية طويلة الأمد

    بما أن نسبة نجاح عملية كي عنق الرحم لا تصل إلى 100٪ ، فإنها لا تقضي على ظهور السرطان في جزء من الرحم لم يتم استئصاله أو كيّه.

    لذلك من الضروري المتابعة مع الطبيب وإجراء الفحوصات الدورية ، وأهمها فحص مسحة عنق الرحم ، وبعض الفحوصات الأخرى ، مثل: التصوير في حال كانت مسحة عنق الرحم تعطي نتائج غير طبيعية.

    ما هي أعراض ما بعد العملية التي تتطلب فحص الطبيب؟

    يجب عليك الاتصال بطبيبك على الفور في حالة حدوث أي من هذه الأعراض:

    • استمر الألم بالرغم من تناول المسكنات.
    • عدم القدرة على إخراج الغازات أو التبرز.
    • زيادة في الإفرازات المهبلية ذات الرائحة.
    • آلام في المعدة أو عدم القدرة على شرب السوائل.
    • ظهور أعراض الالتهاب مثل: سخونة ، انتفاخ ، احمرار أو ألم.
    • نزيف شديد
    • ألم في القدم أو خلف الركبة أو باطن القدم.

    عادةً ما يكون كي الرحم ناجحًا بنسبة 85-90٪ ، وللتأكيد يطلب الطبيب مسحة عنق الرحم بعد 3-6 أشهر من العملية للتأكد من اختفاء الخلايا التي كانت على السطح ولم تتجدد مرة أخرى.

    نصائح بعد كي قرحة الرحم: العمليات الجراحية المستقبلية المتوقعة

    في حالة عدم وجود مضاعفات بعد عملية كي عنق الرحم ، فلا داعي لإجراء عمليات جراحية مستقبلية ، ولكن في حالة ظهور بعض المضاعفات ، من الضروري استشارة الطبيب لتحديد الإجراء الأنسب ، ومن هذه المضاعفات ما يلي:

    • نزيف شديد.
    • إشعال.
    • ظهور التهابات موجودة بالفعل في الحوض.
    • حرقان بارد في المهبل.
    • تضيق عنق الرحم أو ظهور ندبات على عنق الرحم قد تمنع الحمل ، أو قد تسبب الإجهاض في حالة الحمل ، أو تؤدي إلى عدم القدرة على الولادة بشكل طبيعي.
    • تزداد التقلصات أثناء فترة الحيض.

    في حالة ظهور خلايا غير طبيعية في عنق الرحم ، أو في حالة الاشتباه في وجود خلايا قد تتطور إلى سرطانية أو سرطانية ، يجب إجراء العديد من الاختبارات ، مثل: الخزعة والتصوير لتحديد العملية المناسبة التي يحددها الطبيب.

    Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.