نصائح لمرضى الذئبة الحمامية

74

نذكر في المقالة التالية نصائح لمرضى الذئبة الحمراء من شأنها أن تقلل من شدة الأعراض وتحد من نوبات تفاقمها:

نصائح لمرضى الذئبة الحمامية

يمكن أن يساعدك تبني عادات نمط حياة صحية في التعايش مع مرض الذئبة ، وهناك عدة نصائح لمرضى الذئبة الحمراء في هذا الصدد ، على النحو التالي:

1. تقليل التوتر للحد من تفاقم مرض الذئبة

يُعتقد أن الإجهاد هو سبب وتفاقم مرض الذئبة ، وغالبًا ما يؤدي الإجهاد إلى تفاقم الألم أيضًا.

لذلك من الضروري السيطرة على التوتر وتقليله ، من خلال قضاء بعض الوقت لنفسك ، والقيام بتمارين التنفس العميق وممارسة الرياضة ، وإيجاد الأنشطة التي تساعدك على الاسترخاء وتخفيف التوتر.

2. الحفاظ على نظام غذائي صحي

على الرغم من عدم وجود نظام غذائي محدد لمرض الذئبة ، فمن المهم محاولة الحفاظ على نظام غذائي متوازن ومتنوع يشمل الكثير من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة وكمية معتدلة من اللحوم والدواجن والأسماك.

  • ارتبط تناول الأطعمة التي تحتوي على أوميغا 3 ، مثل الأسماك الزيتية والمكسرات ، بتحسين نوعية النوم وتقليل أعراض الاكتئاب لدى مرضى الذئبة.
  • تناول مكملات فيتامين د. يساعد في دعم نظام المناعة الصحي ودعم صحة العظام.
  • الحد من استهلاك الكحول. هذا لأنه يمكن أن يقلل من فعالية بعض الأدوية ، مثل الأسبرين ، والأيبوبروفين ، والنابروكسين ، والوارفارين.
  • يوصى بتقليل تناول الملح والدهون لمنع تفاقم الآثار الجانبية التي تسببها الستيرويدات القشرية ، والتي توصف غالبًا لتقليل الالتهاب لدى مرضى الذئبة.
  • الحفاظ على مؤشر كتلة الجسم الصحي وتجنب السمنة ؛ يرتبط بأعراض الاكتئاب وزيادة نشاط المرض لدى النساء المصابات بمرض الذئبة الحمراء.

3. ممارسة الرياضة بانتظام

تعتبر التمارين المنتظمة مهمة بشكل خاص للأشخاص المصابين بمرض الذئبة ، ويمكن أن تساعد الأنشطة مثل السباحة والمشي وركوب الدراجات في علاج العديد من الحالات المرتبطة بمرض الذئبة.

يمكن أن يساعد في حماية القلب والوقاية من هشاشة العظام وتقليل تصلب العضلات وتحسين قوة الجسم وتقليل التوتر.

لكن من المهم ملاحظة الحاجة إلى استشارة الطبيب حول مقدار التمارين التي يمكنك القيام بها بأمان.

4. احصل على قسط كافٍ من النوم

يعتبر التعب من أكثر أعراض مرض الذئبة إزعاجًا ، حيث يصيب ما يصل إلى 80٪ من المرضى.

يمكن أن تساهم قلة النوم في الشعور بالتعب وزيادة الحساسية للألم.

لذلك يوصى بالنوم سبع ساعات على الأقل كل ليلة ، وأخذ وقت للراحة وقيلولة قصيرة أثناء النهار.

ولكن دون قضاء اليوم كله في السرير ، يجب أن تنهض وأن تقوم بأنشطتك اليومية بعد أن تنام عددًا من الساعات الصحية.

5. الحد من التعرض لأشعة الشمس

يمكن أن يتسبب التعرض المفرط لأشعة الشمس في ظهور أعراض الذئبة ، لذلك من المهم حماية المناطق المعرضة للشمس من الجسم عن طريق:

  • ضع واقٍ من الشمس مع عامل حماية من الشمس لا يقل عن 30 وتأكد من أنه يحجب الأشعة فوق البنفسجية الطويلة والمتوسطة قبل الخروج.
  • تجنب أشعة الشمس المباشرة بين الساعة العاشرة صباحًا والرابعة مساءً ؛ وهذا هو المكان الذي تكون فيه أشعة الشمس أقوى.
  • من الأفضل ارتداء قمصان بأكمام طويلة وسراويل طويلة وقبعة واسعة الحواف لحماية الجلد.

6. الإقلاع عن التدخين

ارتبط التدخين بزيادة الالتهاب وتفاقم أعراض الذئبة ، كما أنه يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان وتصلب الشرايين ، والتي من المرجح أن تتطور في مرضى الذئبة الحمراء أكثر من الأشخاص غير المصابين بمرض الذئبة الحمراء.

نصائح لمرضى الذئبة لتجنب العدوى

نظرًا لأن مرض الذئبة ينتمي إلى مجموعة من أمراض المناعة الذاتية ، فإنه يزيد من خطر الإصابة بالعدوى لدى مرضى الذئبة ، وبالمثل ، تزيد العدوى من فرص تفاقم ونوبات مرض الذئبة الحمراء.

فيما يلي بعض النصائح البسيطة للمساعدة في تجنب الإصابة:

  • ابذل قصارى جهدك لتجنب أي شخص مصاب بنزلة برد أو أي مرض آخر يمكن أن ينقله إليك.
  • اغسل يديك كثيرًا بالصابون والماء الدافئ.
  • تجنب لمس العينين أو الفم أو الأنف لأنها يمكن أن تنشر الجراثيم.
  • استشر طبيبك حول إمكانية أخذ اللقاحات والتطعيمات مثل: لقاح الأنفلونزا والالتهاب الرئوي.
  • تجنب تناول البيض النيء أو غير المطبوخ جيدًا.
  • اغسل الفواكه والخضروات جيدًا قبل تناولها.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.