نصائح غذائية لمرضى الإيدز: اعرفهم

95

يلعب النظام الغذائي الصحي دورًا حيويًا في تعزيز صحة مرضى الإيدز ويجب أن يحظى باهتمام خاص ، حيث قد ترتبط أسوأ أعراض الإيدز بخطر الإصابة بسوء التغذية.

لنتعرف على النصائح الغذائية التالية لمرضى الإيدز:

نصائح غذائية لمرضى الإيدز

هناك مجموعة من المبادئ الأساسية في النظام الغذائي لمرضى الإيدز ، فإذا تم تبنيها من قبل المريض كأسلوب حياة ، فستتحسن نوعية حياته ويمكنه حماية نفسه من المضاعفات ، والاستشارات الغذائية فيما يلي أهمها لمرض الإيدز المرضى:

  • اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن يحتوي على سعرات حرارية مناسبة ومحسوبة ، بما في ذلك جميع العناصر الغذائية الضرورية وجميع مجموعات البروتين والكربوهيدرات والدهون المفيدة.
  • اتباع نظام غذائي منخفض الدهون المشبعة والضارة ، ويحتوي على مصادر الدهون المفيدة والصحية.
  • تناول مصادر البروتين قليلة الدسم وخاصة الحيوانية مثل: اللحوم الحمراء ومنتجات الألبان ومشتقاتها.
  • قسّم وجباتك إلى عدة وجبات على مدار اليوم ، بما في ذلك ثلاث وجبات رئيسية ووجبتان خفيفتان.
  • اتباع نظام غذائي غني بالألياف الغذائية من الخضار والفواكه والبقوليات والحبوب الكاملة.
  • التقليل من مصادر السكريات البسيطة والمكررة مثل: العصائر والمشروبات الغازية والحلويات.

مغذيات مهمة لمرضى الإيدز

بعد مناقشة النصائح الغذائية لمرضى الإيدز بشكل عام ، سيتم ذكر أهم العناصر الغذائية ، وسيتم تفصيل احتياجات مرضى الإيدز المصحوبين بها على النحو التالي:

1. البروتين

Les protéines et les acides aminés sont très importants pour le corps, pour la construction des cellules et des muscles, et pour un système immunitaire fort.Pour les patients atteints du SIDA, il existe des recommandations spéciales sur les quantités qu’ils doivent manger, كالتالي :

  • رجال: 100-150 جم يوميًا.
  • امرأة: 80-100 جرام يوميا.

في حالة مرضى الإيدز الذين يعانون من أمراض الكلى ، فإن تناول كميات كبيرة من البروتين يمكن أن يثقل كاهل الكلى ، لذا فإن التوصيات بالنسبة لهم هي ألا تتجاوز الكمية اليومية من السعرات الحرارية المشتقة من البروتين 15-20٪.

نصائح التغذية لمرضى الإيدز فيما يتعلق بالبروتين ليست كاملة ، كما يجب اتباع النصائح التالية:

  • تناول البروتين من مجموعة متنوعة من المصادر ، وتأكد من أنه منخفض الدهون ، مثل: الأسماك قليلة الدسم ومنتجات الألبان واللحوم والدواجن.
  • ركز على مصادر البروتين النباتية ، مثل البقوليات والحبوب الكاملة والخضروات.

2. الكربوهيدرات

الكربوهيدرات هي المصدر الرئيسي للطاقة ، والنصائح الغذائية لمرضى الإيدز وغيرهم هي اتباع الآتي:

  • ركز على النوع المعقد من الكربوهيدرات الغنية بالألياف بعيدًا عن مصادر السكر البسيطة ، مثل: الأرز البني والشوفان والشعير والبقوليات المختلفة.
  • ركز على تنويع أنواع الكربوهيدرات.
  • تناول ما لا يقل عن 5-6 حصص من الكربوهيدرات يوميًا.

إذا كان مريض الإيدز مصابًا بمرض السكر ، فمن الجدير بالتأكيد الانتباه إلى تناول الكربوهيدرات وتنظيمه بنصيحة أخصائي التغذية.

3. الشحوم

تعتبر الدهون من أهم مصادر الطاقة ، والنصائح الغذائية لمرضى الإيدز فيما يتعلق بالدهون هي كما يلي:

  • ركز على اختيار أنواع صحية ومفيدة من الدهون ، مثل مصادر الدهون الأحادية غير المشبعة ، مثل:
    • المكسرات.
    • محامي
    • زيت الزيتون.
    • السمكة.
    • بذور الكتان.
    • ولكن.
  • تجنب جميع مصادر الدهون المشبعة مثل الزبدة والمارجرين.

يُنصح عمومًا أن 30٪ من سعراتك الحرارية اليومية تأتي من الدهون ، وهو ما يمثل:

  • تمثل الدهون الأحادية غير المشبعة 10٪.
  • الدهون المشبعة 7٪.

كيفية مواجهة أعراض الإيدز بالتغذية الجيدة

النصيحة التغذوية لمرضى الإيدز ليست كاملة ، لأن الأعراض الأكثر شيوعاً للإيدز سوف يتم ذكرها فيما يلي ، وسيتبع كل عرض الطريقة الغذائية المناسبة للحد منها:

1. الغثيان والقيء

نصائح غذائية لمرضى الإيدز المصابين بالغثيان والقيء وذلك على النحو التالي:

  • تجنب الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون والدهون مثل: الأطعمة المقلية والوجبات السريعة.
  • تناول عدة وجبات صغيرة على مدار اليوم ، أي كل ساعة إلى ساعتين لكل وجبة ، مع الحرص على أخذ استراحة بين الوجبات.
  • تجنب الأطعمة ذات الرائحة القوية والأطعمة الغنية بالتوابل.
  • ركز على الأطعمة الباردة.
  • يمكن أن يساعد تناول أطعمة معينة على وجه الخصوص في تقليل الغثيان أو الرغبة في القيء ، مثل: الزنجبيل والبسكويت.

2. فقدان الوزن

فيما يلي النصائح الغذائية لمرضى الإيدز الذين يعانون من نقص الوزن:

  • ركز على تناول كميات كبيرة من الكربوهيدرات الكاملة ومصادر البروتين الخالية من الدهون.
  • تناول العسل وإضافته إلى وجبات الطعام لأنه يحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية ومضاد حيوي طبيعي يقوي المناعة.
  • ركز على تناول الفاكهة والمكسرات والوجبات الصحية التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية والقيمة الغذائية.
  • البحث مع الطبيب عن فاتح للشهية مناسب ، وإمكانية تناول المكملات الغذائية.

3. الإسهال

كانت النصائح الغذائية لمرضى الإيدز المصابين بالإسهال كالتالي:

  • اعتمد على تناول كميات كبيرة من السوائل ، مثل: الحساء وعصائر الفاكهة.
  • تجنب المشروبات السكرية ومصادر الكافيين والدهون.
  • تناول عدة وجبات صغيرة على مدار اليوم.
  • تناول الخضار المطبوخة جيدًا والتفاح المسلوق.

4. فقدان الشهية

نصائح غذائية لمرضى الإيدز المصابين بفقدان الشهية على النحو التالي:

  • ابحث عن الأدوية المحفزة للشهية مع طبيبك.
  • تجنب شرب السوائل قبل الوجبات.
  • تناول عدة وجبات صغيرة على مدار اليوم.
  • خذ وجباتك في جو عائلي مشجع.

5. مشاكل الفم والبلع

نصائح غذائية لمرضى الإيدز الذين يعانون من مشاكل في الفم والبلع على النحو التالي:

  • تأكد من تناول الأطعمة اللينة ، مثل البطاطس المهروسة والزبادي.
  • تجنب تناول الأطعمة النيئة والطازجة واستبدلها بالأطعمة المهروسة والمطبوخة.
  • تناول فواكه طرية وسهلة البلع مثل الموز.
  • تجنب الأطعمة الحمضية مثل: الليمون والبرتقال.

العلاقة بين التغذية والايدز

لم تأت نصائح التغذية لمرضى الإيدز من فراغ ، بل لعبت دورًا طبيًا في جميع المجالات التالية:

  • الوقاية من سوء التغذية عند مرضى الإيدز.
  • يقوي مفعول الأدوية التي يتم تناولها ويساعد على تقليل آثارها الجانبية.
  • يساعد في إدارة أعراض ومضاعفات المرض.
  • تحسين نوعية حياة مرضى الإيدز ، وتزويدهم بالطاقة التي يحتاجونها لممارسة حياتهم اليومية.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.