نزيف اللثة أثناء النوم: الأسباب والعلاج

52

يعد نزيف اللثة أحد أكثر أعراض مشاكل اللثة شيوعًا. يمكن أن يحدث بسبب عدوى بكتيرية في أنسجة اللثة أو عن طريق تراكم الترسبات السنية. يمكن أن تكون علامة على مرض خطير أو تفريش قوي.

لكن قد يحدث أن تستيقظ في الصباح وتجد كمية قليلة من الدم الجاف على أسنانك ، فما سبب نزيف اللثة أثناء النوم؟ وكيف يمكن علاجه؟

أسباب نزيف اللثة أثناء النوم

يرتبط نزيف اللثة أثناء النوم بعدة أسباب ، منها ما يلي:

1. نظف أسنانك بقوة

يمكن أن يؤدي التنظيف المفرط للأسنان بفرشاة أسنان صلبة إلى تهيج خفيف نتيجة تكوين أنسجة دقيقة تتلف بسرعة اللثة ، مما يتسبب في حدوث نزيف أثناء النوم ، نتيجة غسل الأسنان بالفرشاة قبل النوم مباشرة.

يمكن أن يؤدي استخدام الخيط غير السليم أيضًا إلى زيادة خطر النزيف أثناء النوم.

2. التهاب اللثة

يصاب معظم الناس بالتهاب اللثة عندما يبقى البلاك على اللثة لفترة طويلة.

يمكن أن يتصلب البلاك ويشكل الجير مما يزيد من النزيف ، وهذا أحد الأسباب الرئيسية لنزيف اللثة.

3. التهاب اللثة

يحدث التهاب دواعم السن عندما يتطور التهاب اللثة ، مما يسبب التهاب اللثة وعظام الفك والأنسجة الداعمة التي تربط الأسنان باللثة ، مما يؤدي إلى فقدان الأسنان لاتصالها باللثة.

يتطور هذا المرض في أوقات الهدوء ، لذا فإن ساعات الليل هي أكثر أوقات النهار عرضة للخطر ، وهذا هو سبب نزيف اللثة أثناء النوم.

4. طحن الأسنان

يمكن أن يتسبب صرير الأسنان أثناء النوم في حدوث نزيف أثناء الليل في اللثة.

5. تناول الدواء

تسبب بعض الأدوية نزيف اللثة ، مثل مميعات الدم ، مثل: الوارفارين warfarin ، الذي يزيد من نزيف اللثة.

تتسبب بعض أدوية ضغط الدم ومثبطات المناعة ومضادات التشنج أيضًا في نمو اللثة بسرعة كبيرة ، وتكون الأنسجة الجديدة أكثر حساسية ونزيفًا بعد تنظيف الأسنان بالفرشاة.

6. نقص فيتامينات معينة

يؤدي نقص فيتامين ج وفيتامين ك إلى نزيف اللثة بسهولة.

7. أسباب أخرى لنزيف اللثة أثناء النوم

قد تشمل الأسباب المحتملة الأخرى أيضًا:

  • يتسبب الحمل في نزيف اللثة ، ويمكن للتغيرات الهرمونية أن تساهم في زيادة حساسية اللثة ، وتستيقظ المرأة الحامل لتجد بعض الدم الجاف على أسنانها.
  • يمكن أن تؤدي بعض الأمراض ، مثل اللوكيميا وتليف الكبد والسكري ، إلى زيادة نزيف اللثة.

علاج نزيف اللثة أثناء النوم

يمكن علاج نزيف اللثة أثناء النوم بالإجراءات التالية:

1. انتبه لصحة الأسنان

يساعد تفريش أسنانك مرتين يوميًا على الأقل واتباع تقنية الفرشاة المناسبة على تقليل نزيف اللثة أثناء النوم.

يمكن لغسول الفم المضاد للبكتيريا أيضًا أن يعالج نزيف اللثة ويمنعها.

2. استخدم فرشاة الأسنان الصحيحة

يوصى باستخدام فرشاة أسنان ذات شعيرات ناعمة لمدة دقيقتين مرتين يوميًا واستبدال فرشاة الأسنان كل 3-4 أشهر أو أقل إذا لزم الأمر.

3. تجنب التدخين

يعتبر التدخين من الأسباب الرئيسية لأمراض اللثة لأنه يضر بجهاز المناعة في الجسم ويحد من قدرة الجسم على محاربة البكتيريا التي تلتصق بشكل طبيعي باللثة.

كما أن التدخين يجعل من الصعب على أنسجة اللثة الشفاء بعد تلفها.

4. تناول نظام غذائي متوازن

اتباع نظام غذائي متوازن يحتوي على الكالسيوم وفيتامين سي يقلل من مخاطر الإصابة بمشاكل اللثة ونزيف اللثة.

5. شرب الكثير من الماء

شرب الماء ، خاصة بعد الأكل ، يساعد على غسل الطعام بين الأسنان ويقلل من احتمالية تكون البكتيريا الضارة في اللثة.

6. زيارة طبيب الأسنان بانتظام

يجب زيارة الطبيب مرتين في العام لتنظيف الأسنان بشكل احترافي ومتابعة أمراض الأسنان واللثة التي تزيد من احتمالية حدوث نزيف اللثة.

كما تمنع الزيارات المنتظمة للطبيب من تطور مرض اللثة الخفيف في المراحل المبكرة إلى أمراض أكثر خطورة.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.