مكملات الألياف: معلومات مهمة

56

تحتوي الألياف الغذائية على العديد من الفوائد الصحية الهامة ومن الممكن استهلاك كمية كافية إما عن طريق تناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية أو عن طريق تناول مكملات الألياف الغذائية في بعض الحالات. إذن ما الذي تريد أن تعرفه عن مكملات الألياف؟ الجواب في الآتي:

ما هي مكملات الألياف؟

مكملات الألياف الغذائية هي مكملات يمكن استخدامها لتلبية احتياجات الجسم اليومية من الألياف الغذائية ، والتي يمكن أن تساعد الجسم على جني بعض الفوائد العديدة للألياف.

تتوفر العديد من أنواع مكملات الألياف الغذائية تجاريًا ، وبعضها مصنوع خصيصًا من قشور السيليوم ، وهي نوع من الألياف القابلة للذوبان.

على الرغم من أن الحصول على الألياف الغذائية من خلال المكملات الغذائية قد يبدو فكرة جيدة للبعض ، إلا أن هذه المكملات تأتي مع محاذير وعيوب يجب أن تكون على دراية بها قبل اللجوء إلى هذا النوع من المكملات.

أنواع مكملات الألياف الغذائية

هذه المكملات مصنوعة بعدة أشكال مختلفة ، مثل:

  • كبسولات.
  • مكملات غذائية قابلة للمضغ.
  • مساحيق يمكن إذابتها في الطعام أو الشراب.
  • البطاطا المقلية مثل ملفات تعريف الارتباط.
  • تحتوي مكملات الألياف عادةً على نوع خاص من الألياف يسمى الألياف الوظيفية ، وهي نوع من الألياف يمكن استخلاصها من مصادر طبيعية أو يمكن صنعها في المختبر. وإليك بعض الأمثلة:

    • ألياف طبيعية نشطة ، مثل: اللجنين ، البكتين والسيلليوم.
    • الألياف الفعالة المصنعة في المختبر مثل: Maltodextrins و Polyols.

    فوائد مكملات الألياف

    يمكن أن يساعد تناول مكملات الألياف في تسهيل الوصول إلى المدخول اليومي الموصى به من الألياف وسد أي نقص في الألياف الغذائية. عندما يتلقى الجسم ما يكفي من الألياف ، يمكن أن يساعد في:

    1. تحسين صحة القلب والأوعية الدموية

    قد تساعد الألياف في تقليل مخاطر الإصابة ببعض أمراض القلب والأوعية الدموية ، وذلك بسبب قدرتها على:

    • تقليل نسبة الكوليسترول الضار في الجسم.
    • مقاومة التهابات الدورة الدموية.
    • انخفاض مستويات ضغط الدم المرتفع.

    وتجدر الإشارة إلى أن النوع الوحيد من مكملات الألياف التي يمكن أن تخفض مستويات الكوليسترول في الدم غالبًا ما يكون مصنوعًا من السيليوم.

    2. إنقاص وزن الجسم

    يمكن أن يكون للأنظمة الغذائية الغنية بالألياف تأثير إيجابي على وزن الجسم. ولأن الألياف يمكن أن تعزز الشعور بالامتلاء لفترة أطول ، فإن تناول الألياف يمكن أن يساعد في تقليل الشهية ، وبالتالي تقليل كمية الطعام المتناولة. كل يوم ، مما يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن .

    3. تنظيم سكر الدم

    يمكن أن تساعد الألياف الغذائية ، وخاصة الألياف القابلة للذوبان ، في تقليل قدرة الأمعاء على امتصاص السكر ، مما يمكن أن يساعد في الحفاظ على مستويات السكر في الدم الصحية ويقلل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2.

    4. تحسين صحة الجهاز الهضمي

    يمكن أن يكون لتناول الألياف الغذائية على الجهاز الهضمي العديد من الفوائد الرائعة ، مثل:

    • التقليل من أعراض المشاكل التالية: البواسير ، الإسهال ، الإمساك.
    • منع بعض أمراض الجهاز الهضمي ، مثل سرطان القولون والمستقيم.

    متى تستخدم مكملات الألياف؟

    يمكن استخدام الألياف الغذائية في الحالات التالية:

    • التحول من نظام غذائي منخفض الألياف إلى نظام غذائي غني بالألياف.
    • صعوبة اتباع نظام غذائي غني بالمصادر الطبيعية للألياف.

    توصيات لاستخدام مكملات الألياف

    من الأفضل اتباع هذه التوصيات إذا كنت تريد البدء في تناول مكملات الألياف:

    • ابدأ بجرعة صغيرة ثم زدها تدريجياً حسب الحاجة.
    • استشر طبيبك ، خاصة إذا كنت تتناول بعض الأدوية ، وإذا سمح طبيبك بتناول مكملات الدواء ، فغالبًا ما يوصون بفاصل ساعة إلى ساعتين بين تناول مكملات الألياف وتناول الأدوية.
    • اشرب كوبًا واحدًا على الأقل من الماء مع مكمل الألياف في كل مرة تتناول فيها هذه المكملات وتشرب كمية كافية من الماء طوال اليوم.
    • لا تأخذ سوى جرعة معتدلة من هذه المكملات ، حيث إن تناول كميات كبيرة منها يمكن أن يضعف قدرة الجسم على امتصاص العناصر الغذائية المهمة من الطعام.

    عيوب مكملات الألياف

    فيما يلي بعض السلبيات المرتبطة بتناول مكملات الألياف:

    • لا توفر مكملات الألياف الألياف للجسم فقط ، على عكس المصادر الطبيعية للألياف ، والتي لا توفر الألياف للجسم فحسب ، بل تزوده أيضًا بالعديد من العناصر الغذائية المهمة.
    • لم يتمكن العلماء بعد من التأكد من فوائد هذه المكملات ، وما إذا كانت قادرة على تزويد الجسم بنفس الفوائد مثل الألياف الطبيعية ، لذلك غالبًا ما تستخدم هذه الألياف فقط لمحاربة الإمساك.

    فيما يلي أهم عيوب مكملات الألياف:

  • تحفيز الاختناق أو الإمساك أو تقلصات البطن ، خاصة عند تناول هذه المكملات دون شرب كمية كافية من الماء.
  • تحفيز اضطراب الجهاز الهضمي ، مثل الانتفاخ والغازات ، خاصة عند البدء في تناول مكملات الألياف بجرعات كبيرة دفعة واحدة بدلاً من زيادة الجرعة تدريجياً.
  • التفاعلات السلبية مع بعض الأدوية ، مثل الأدوية التالية: مضادات الاكتئاب وأدوية خفض الكوليسترول.
  • انخفاض نسبة السكر في الدم ، خاصة عند تناول هذه المكملات من قبل مرضى السكر.
  • المضاعفات المحتملة عند تناول هذه المكملات من قبل الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الجهاز الهضمي ، مثل: انسداد الأمعاء ومرض كرون.
  • Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.