مشد الركبة اثناء النوم: معلومات مهمة عن استخدامه

183

يتم استخدام دعامة الركبة في حالة إصابة الركبة أو بعد جراحة الركبة. ولكن هل يمكن ارتداء دعامة الركبة أثناء النوم؟

مشد الركبة أثناء النوم: ممكن؟

هناك أسباب عديدة لإصابات الركبة ، وغالبًا ما ينصح الأطباء المرضى بارتداء دعامة الركبة أثناء النهار وخلعها قبل النوم ، ولكن هناك بعض الحالات التي تتطلب ارتداء الدعامة أثناء النوم ، وذلك حسب نوع وشدة الجرح.

على الرغم من أن ارتداء دعامة الركبة أثناء النوم قد يسبب إزعاجًا وعدم راحة للمريض ، إلا أنه ليس من السيئ أن يرتدي المريض دعامة الركبة أثناء النوم ، خاصة إذا كانت الركبة شديدة عند النوم بدون مشد ؛ تساعد دعامة الركبة على حماية الركبة أثناء النوم وتسريع عملية الشفاء.

دعامة الركبة أثناء النوم: لماذا هي ضرورية؟

أحيانًا يكون ارتداء دعامة الركبة أثناء النوم أمرًا ضروريًا لسببين رئيسيين ، وهما:

  • تعمل الدعامة على تثبيت مفصل الركبة عن طريق حماية المفصل من الحركة غير الصحيحة التي قد تسبب المزيد من مشاكل المفاصل. لضمان استقرار المفصل ، يجب شد أربطة الدعامة بشكل كافٍ حتى لا تسبب ضغطًا مفرطًا على الركبة.
  • Le corset réduit la douleur au genou pendant le sommeil, car la personne perd le contrôle de ses mouvements corporels pendant le sommeil, et tout faux mouvement peut causer plus de douleur au genou, ce qui peut parfois amener le patient à se réveiller de son sommeil الليل.
  • دعامة الركبة أثناء النوم: نصائح للنوم المريح

    يمكن أن يسبب ارتداء دعامة الركبة أثناء النوم الإزعاج وعدم الراحة ، ولكن هناك العديد من النصائح التي يمكن اتباعها لتقليل الشعور بعدم الراحة. تتضمن بعض هذه النصائح ما يلي:

    • قم بشراء دعامة الركبة للنوم ، حيث أن ارتداء دعامة الركبة نفسها ليلاً ونهارًا يمكن أن يسبب الشعور بالحكة بسبب تراكم العرق والأوساخ.
    • استخدم وسائد إضافية عند النوم. في حالة النوم الجانبي ، يمكن وضع وسادة إضافية بين الركبتين ، مما يجعلها مستقيمة. في حالة النوم على الظهر ، يمكن وضع وسادة إضافية تحت الركبتين لرفعها. فوق مستوى الجسم. من الأفضل استخدام الوسائد الطبية (ميموري فوم).
    • وضع الكمادات الباردة بدلًا من الألم قبل النوم لتقليل التورم والالتهاب وبالتالي تقليل آلام الركبة أثناء النوم
    • حافظ على ترطيب الجلد المحيط بالركبة خاصة عند وضع المشد وذلك بوضع الكريمات المرطبة أو الشحوم على الركبة وتركها تجف قليلاً قبل ربط المشد.
    • لا تأكل الأطعمة الحارة في المساء وقلل من كمية الطعام التي يتم تناولها قبل النوم.
    • تأكد من تناول المسكنات التي وصفها لك طبيبك قبل النوم ، مثل العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات مثل الإيبوبروفين أو النابروكسين أو الباراسيتامول.
    • لا تستهلك الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين بعد الساعة 3:00 مساءً لتجنب الاستيقاظ في الليل.
    • اتبع بانتظام تمارين العلاج الطبيعي التي يوصي بها الطبيب.

    متى يجب أن تذهب إلى الطبيب؟

    يمكن أن تظهر العديد من الأعراض بعد إصابة الركبة على الرغم من استخدام الدعامة أثناء النوم ، الأمر الذي يتطلب زيارة أخصائي. من بين هذه الأعراض:

  • عدم ثبات الركبتين وعدم قدرتها على تحمل الوزن.
  • ألم أو احمرار في الركبة.
  • زيادة تورم الركبة.
  • عدم القدرة على تمديد الركبة أو ثنيها والشعور بالألم عند تحريكها.
  • عيب في شكل الركبة أو هيكلها.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم؛
  • Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.