مرض بهجت: حقائق مهمة عن هذا المرض النادر

64

مرض بهجت هو حالة نادرة تؤدي إلى تضخم الأوعية الدموية وانتفاخها في جميع أنحاء الجسم ، مما قد يتسبب في مجموعة من الأعراض المختلفة حسب منطقة الإصابة.

إليك جميع المعلومات التي تحتاجها حول مرض بهجت:

أسباب مرض بهجت

لا يزال الأطباء غير قادرين على معرفة أسباب المرض ، لكنهم يعتقدون أنه يبدأ بالجهاز المناعي ، والذي لسبب ما يبدأ في مهاجمة الأوعية الدموية في جميع أنحاء الجسم.

لكن العلماء اكتشفوا أن بعض الجينات والعوامل الوراثية قد تكون مرتبطة بهذا المرض ، ويعتقد أن وجود نوع معين من العدوى في البيئة ، مثل الفيروسات والبكتيريا ، يمكن أن يحفز تنشيط جين المرض.

عوامل خطر الإصابة بمرض بهجت

فيما يلي بعض العوامل التي يمكن أن تزيد من فرص الإصابة بمرض بهجت:

  • تبوك: ينتشر المرض أكثر في مناطق الشرق الأوسط وشرق آسيا واليابان والصين.
  • عمر: غالبًا ما تظهر عند الأشخاص في العشرينات أو الثلاثينيات من العمر.
  • النوع: إنه يصيب الرجال أكثر من النساء ، على الرغم من أنه يؤثر على كليهما.

أعراض المرض

تختلف أعراض وشدة مرض بهجت من مريض لآخر ، حسب منطقة الإصابة في الجسم ، كما يلي:

  • أعراض الإصابة بالفم: يعد مرض الفم أكثر شيوعًا منه في أجزاء أخرى من الجسم ، وإليكم أبرز أعراض التهاب الفم:
    • تقرحات وبثور على الشفاه واللسان والخدين.
    • ألم في الفم.
  • أعراض التهاب العين: هذه هي الأهم:
    • تورم وانتفاخ العين من الأمام أو الخلف.
    • عدم وضوح الرؤية
    • الحساسية للضوء
    • تمزقات.
    • احمرار.
    • الألم.
    • فقدان البصر أو العمى.
  • أعراض الإصابة بالجهاز التناسلي: قد تشمل:
    • تقرحات في كيس الصفن عند الرجال.
    • تقرحات في البظر عند النساء.
  • أعراض الإصابة بالجلد: فيما يلي أهمها:
    • بثور تشبه حب الشباب.
    • انتفاخ أحمر ومؤلم عند اللمس خاصة في القدمين والكاحلين.
  • أعراض تلف المفاصل: يمكن أن تكون ما يلي:
    • آلام الركبة والكاحل والمعصم والكوع.
    • انتفاخ وتورم في مناطق المفاصل.
  • أعراض إصابة الدماغ والحبل الشوكي: في هذه الحالة ، قد تظهر الأعراض التالية:
    • الحمى وارتفاع درجة الحرارة
    • الم في الراس.
    • صعر.
    • شعور بالارتباك والحيرة.
    • تتغير الشخصية.
    • فقدان الذاكرة
    • صعوبة التحدث والتحدث.
  • أعراض الإصابة في الجهاز الهضمي: فيما يلي أهمها:
    • آلام في المعدة.
    • الاسهال.
    • نزيف من تقرحات في المعدة أو الأمعاء.

في بعض الحالات ، يمكن أن يؤثر مرض بهجت على مناطق وأعضاء أخرى من الجسم ، مثل: الكلى والرئتين.

تشخيص مرض بهجت

قد يكون تشخيص مرض بهجت معقدًا ، حيث يمكن تشخيصه خطأ على أنه مرض الذئبة أو التهاب المفاصل أو أي شيء آخر. قد يستغرق الأمر شهورًا قبل أن يتم حل التشخيص تمامًا.

عادةً ما يتم البحث عن مجموعة من الأعراض التي تترافق معًا ، وليس عرضًا واحدًا فقط ، ويتم إجراء العديد من الاختبارات لاستبعاد الحالات المحتملة الأخرى.

علاج مرض بهجت

مرض بهجت من الأمراض المستعصية ، ويعتمد علاج مرض بهجت على الأعراض الظاهرة ، وقد يصف الأطباء للمريض:

  • الأدوية التي تثبط جهاز المناعة.
  • كريمات ومراهم لتقرحات الجلد.
  • الأدوية المضادة للالتهابات.
  • أدوية لمحاربة تورم المفاصل.
  • قطرات الستيرويد للعين لتخفيف احمرار وانتفاخ العينين.

قد يكون المريض قادرًا على العيش بشكل طبيعي ، وقد تتحسن حالة المريض مع تقدم العمر.

يمر المريض بفترات تظهر فيها الأعراض مرة واحدة فقط ، بينما تمر فترات أخرى تختفي فيها الأعراض بشكل كامل ، والمراقبة هنا هي أهم طريقة للسيطرة على المرض.

أما بالنسبة للطبيب الذي يمكنه علاج حالتك ، فيعتمد ذلك على منطقة الإصابة والأعراض ، فمثلاً الانتفاخات تحت العين تتطلب طبيب عيون ، وتقرحات الجلد تتطلب طبيب أمراض جلدية ، إلخ.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.