متى يكون نزيف الأنف خطيراً؟

114

متى يكون نزيف الأنف خطيراً؟ هذا سؤال شائع بين الناس ، وفي هذا المقال سنعرف الجواب:

متى يكون نزيف الأنف خطيراً؟

بشكل عام ، فإن معظم حالات نزيف الأنف ليست مزعجة أو خطيرة ويمكن إدارتها والسيطرة عليها باستخدام بعض العلاجات المنزلية.

ولكن متى يكون نزيف الأنف خطيرًا؟ الجواب هو المعاناة من مشكلة نزيف الأنف المستمر والمتكرر.

في بعض الحالات ، يمكن أن يكون نزيف الأنف المتكرر علامة على وجود مشكلة صحية تتطلب الفحص والتشخيص.

أيضًا ، يمكن أن يكون نزيف الأنف الذي يبدأ من الأوعية الدموية الكبيرة داخل الأنف خطيرًا ، حيث يكون عادةً نزيفًا حادًا.

ما هي المجموعات التي يمكن أن تعاني من نزيف حاد في الأنف؟

كما ذكرنا ، في معظم الحالات ، لا يعتبر نزيف الأنف خطيراً ، ولكن قد تعاني المجموعات التالية من نزيف يتطلب عناية طبية:

  • الأشخاص الذين يتناولون بعض الأدوية: مثل مميعات الدم أو الأسبرين ، حيث يصعب السيطرة على نزيف الأنف في هذه الحالات.
  • الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الدم المختلفة: لديهم مشكلة في عملية تخثر الدم.
  • متى يجب أن أطلب المساعدة الطبية الطارئة؟

    من المهم أن تستشير الطبيب في بعض الحالات التي سنقسمها إلى قسمين على النحو التالي:

    1. نزيف الأنف عند البالغين

    يجب على البالغين طلب المساعدة الطبية الطارئة إذا:

    • كان سبب نزيف الأنف هو حادث أو إصابة.
    • كانت كمية الدم من نزيف الأنف أكثر مما كنت تتوقع.
    • يؤثر نزيف الأنف على التنفس.
    • استمر نزيف الأنف لأكثر من 20 دقيقة على الرغم من الضغط عليه.

    ملاحظة: إذا كان النزيف شديدًا ، فلا تقود إلى المستشفى ، ولكن يجب عليك استدعاء سيارة إسعاف.

    2. نزيف الأنف عند الأطفال

    بالنسبة للأطفال ، من الضروري طلب المساعدة الطبية الطارئة في الحالات التالية:

    • كان النزيف غزيرًا وشعر الطفل بضعف أو دوار.
    • كان سبب نزيف الأنف هو سقوط أو حادث.
    • استمر النزيف ولم يتوقف حتى بعد محاولتين للضغط على الأنف لمدة 10 دقائق في المرة الواحدة.

    من الأفضل أيضًا استشارة طبيب متخصص إذا كان طفلك يعاني من:

    • نزيف أنفي متكرر
    • نزيف في الأنف بسبب وضع الطفل شيئًا في أنفه
    • يكون نزيف الأنف حادًا مصحوبًا بحادث بسيط.
    • نزيف في أجزاء أخرى من الجسم مثل اللثة.
    • تظهر كدمات على جسم الطفل نتيجة ضربات خفيفة.
    • نزيف الأنف الناجم عن بدء تناول دواء جديد.

    كيف تتعامل مع نزيف الأنف في المنزل؟

    نظرًا لأن معظم حالات نزيف الأنف ليست خطيرة ، فهذا يعني أنه من الممكن إدارة العدوى في المنزل باتباع بعض الخطوات التالية:

    • اجلس مستقيماً وقم بإمالة جسدك للأمام. تساعدك هذه الوضعية على تجنب ابتلاع الدم ، مما قد يؤدي إلى تهيج المعدة.
    • نفث أنفك بلطف. لتنظيفه من كتل الدم المحتملة ، قم برش أنفك بمزيل الاحتقان.
    • اضغط على منطقة الأنف: استخدم إبهامك وسبابتك للضغط على أنفك وإغلاقها ، واستنشق من خلال فمك لمدة 10-15 دقيقة.
    • كرر الخطوات السابقة: إذا لم يتوقف النزيف ، كرري الخطوات السابقة لمدة 15 دقيقة.

    بعد توقف النزيف ، حاول أن تتجنب فعل أي شيء قد يؤدي إلى استئناف النزيف لعدة ساعات ، وتأكد من إبقاء رأسك فوق مستوى قلبك.

    Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.