متلازمة ما بعد الارتجاج: أبرز

73

قد يعاني بعض الأشخاص من أعراض تستمر لفترة من الوقت بعد إصابة مباشرة في الرأس. ما هي متلازمة ما بعد الارتجاج؟ هل يمكن علاجه؟ تعرف على المزيد حول هذا الموضوع في هذا المقال:

متلازمة ما بعد الارتجاج

متلازمة ما بعد الارتجاج هي إحدى المضاعفات التي تحدث بعد الارتجاج ، وتستمر أعراضها لأكثر من شهرين.

تحدث هذه المتلازمة إثر ارتجاج دماغي بعد إصابة مباشرة بالرأس مما يتسبب في حركة طفيفة للدماغ في الجمجمة مسببة اضطرابًا مؤقتًا في النشاط الكهربائي لخلايا الدماغ والأعراض المصاحبة.

سبب متلازمة ما بعد الارتجاج غير معروف ، لكن بعض النظريات تدعم حدوثه بسبب الإصابة الأولية التي تؤدي إلى ارتجاج وتلف خلايا المخ ، الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى خلل في المواد الكيميائية في الدماغ.

عوامل الخطر لمتلازمة ما بعد الارتجاج

على الرغم من عدم معرفة السبب المباشر أو حدوث هذه المتلازمة لدى الأشخاص الذين أصيبوا بارتجاج في المخ ، فقد تم العثور على عوامل معينة تؤدي إلى زيادة حدوثه ، نذكرها على النحو التالي:

  • الرياضيون عامة والرياضيون العنيفون مثل: كرة القدم الأمريكية والملاكمة وركوب الدراجات بشكل خاص.
  • اشخاص مسنين.
  • المعاناة من الصداع النصفي أو الصداع النصفي.
  • الأشخاص الذين يعانون بالفعل من اضطرابات عقلية أو نفسية ، مثل: الصرع أو القلق.
  • شدة الإصابة الأولية التي تسببت في الارتجاج ، ومدة وطبيعة الأعراض المصاحبة ، خاصة الأعراض التي تؤثر على البصر.
  • أعراض متلازمة ما بعد الارتجاج

    تختلف شدة الأعراض المصاحبة لمتلازمة ما بعد الارتجاج من شخص لآخر ، وتتراوح فترة الشعور بهذه الأعراض من عدة أسابيع إلى عدة أشهر ، وقد تصل إلى عام أو أكثر في بعض الحالات.

    فيما يلي الأعراض الرئيسية المرتبطة بمتلازمة ما بعد الارتجاج:

    • صداع التوتر أو الصداع النصفي ، أكثر الأعراض شيوعًا.
    • دوار وتشوش ذهني.
    • طنين الأذن وعدم تحمل الأصوات العالية واحتمال فقدان السمع.
    • عدم وضوح الرؤية ، ازدواج الرؤية أو حساسية العين للضوء.
    • الغثيان والقيء وفقدان حاسة التذوق والشم.
    • الشعور بالتوتر والقلق والتهيج والاكتئاب الشديد وتغير في طبيعة وشخصية المريض.
    • يعاني الشخص من اضطرابات النوم مما يؤدي إلى الشعور بالإرهاق والضغط.
    • فقدان الرغبة الجنسية.
    • فقدان الشهية.
    • فقدان الذاكرة وعدم تذكر الأحداث اليومية بشكل جيد.
    • فقدان التركيز وضعف التعلم والفهم.

    علاج متلازمة ما بعد الارتجاج

    لا يوجد علاج محدد لمتلازمة ما بعد الارتجاج ، لكن العلاج يعتمد على التحكم في الأعراض المصاحبة له والتحكم في شدته ، ويتضمن ما يلي:

  • احصل على قسط كافٍ من الراحة وحاول الالتزام بجدول نوم يومي.
  • علاج الصداع المرتبط بمتلازمة ما بعد الارتجاج من قبل الطبيب ، والذي قد يشمل مسكنات الألم ومضادات الاكتئاب ومضادات ضغط الدم وأدوية الصرع.
  • إبلاغ المريض بتفاصيل حالته الصحية ، حيث إن معرفة سبب الأعراض التي يعاني منها يمكن أن يقلل التوتر والقلق المرتبط بحالة المريض.
  • قلل من التوتر والقلق والاكتئاب من خلال زيارة الطبيب لجلسات العلاج النفسي وتناول مضادات الاكتئاب والقيام بأنشطة معينة يفضلها المريض تساعد في الحد من ذلك.
  • قم بإحالة المريض إلى العلاج المعرفي السلوكي (العلاج المعرفي) إذا كان يعاني من مشاكل في الكلام أو القدرة على التفكير أو ضعف الذاكرة.
  • الحرص على عدم تعاطي المريض للكحول أو العقاقير التي قد تسبب الإدمان ، مثل: المواد المخدرة أو المسكنات المسببة للإدمان.
  • كيف نمنع متلازمة ما بعد الارتجاج؟

    تحدث متلازمة ما بعد الارتجاج نتيجة إصابة مباشرة بالرأس ، والتي تحدث غالبًا نتيجة السقوط من المرتفعات أو حوادث المرور أو ممارسة أنواع معينة من الرياضات والأنشطة البدنية. لذلك يمكن الوقاية من هذه المتلازمة بتجنب أسبابها ، وهذا يشمل النصائح التالية:

    • ارتد حزام الأمان عند القيادة في السيارة ، وتأكد من وضع الأطفال في مقاعد خاصة للأطفال لركوبها في السيارة ، ولا تسمح للأطفال دون سن 13 عامًا بالركوب في المقعد الأمامي.
    • – ارتداء الخوذات الواقية عند ركوب الدراجات أو الدراجات النارية ، وعند ممارسة جميع أنواع الرياضات ، مثل: التزلج ، وألعاب الكرة بجميع أنواعها ، والمشي في الجبال أو في المرتفعات.
    • ارتدِ قبعات صلبة لوظائف معينة تتطلب ذلك.
    • تأكد من وجود إضاءة جيدة بالمنزل وتجنب وضع سجادة أو سجادة تسبب الانزلاق والسقوط.

    Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.