متلازمة جفاف العين: دليلك الكامل

79

متلازمة العين الجافة (DES – متلازمة جفاف العين) معروفة بأسماء أخرى ، مثل: التهاب القرنية والملتحمة الجاف ، KCS ، جفاف العين ومرض جفاف العين – DED.

ما المقصود بمتلازمة جفاف العين؟

هذه المتلازمة الشائعة هي نوع من أمراض سطح العين (OSD) وتحدث عندما تعاني العين من خلل يقلل من قدرتها على إنتاج الدموع الكافية أو يحفز التبخر السريع للدموع ، مما يؤدي إلى تعطيل مستوى الرطوبة من العين ، مما يؤدي إلى تجف.

في الماضي ، كان يُعتقد أن هذه المتلازمة لم تكن أكثر من نقص في إنتاج الدموع ، ولكن تبين لاحقًا أنها أكثر تعقيدًا بعض الشيء ، لأنها ناتجة عن خلل في الفيلم المسيل للدموع ، مما دفع الباحثين إلى تسميتها ” متلازمة عيب الدموع “. لهم ، بوصف أكثر دقة للوضع.

يمكن أن تؤدي هذه المتلازمة إلى العديد من الأعراض غير السارة للمريض ، بعضها يتعلق بمظهر العين ، مثل الاحمرار ، وأخرى تتعلق بوظائف العين ، مثل عدم وضوح الرؤية.

قد يتعافى المريض تلقائيًا من هذه المتلازمة ، وفي حالات أخرى قد ترافق هذه الحالة المريض لفترة طويلة. غالبًا ما يتم تشخيص الأشخاص الذين يعانون من هذه المتلازمة بالخطأ في حالتهم ، ويمكن أن يؤدي هذا التشخيص الخاطئ إلى تأخير العلاج ، مما قد يؤدي إلى مضاعفات خطيرة في العين.

كيف تحدث متلازمة جفاف العين؟

تحدث هذه المتلازمة نتيجة خلل في الشريحة الدمعية ، ويصنف العيب الذي يمكن أن يصيب الشريحة الدمعية مسبباً متلازمة العين الجافة إلى فئتين على النحو التالي:

  • تنخفض كمية الدموع المنتجة في العين فيما يسمى نقص الدموع المائي (ATD).
  • التبخر السريع أو المتزايد للدموع ، فيما يسمى جفاف العين التبخيري.
    • عوامل الإصابة

    فيما يلي قائمة بالأبرز:

    1. لديك مشاكل في العين

    مثل:

    • لا تنثني الجفون تمامًا عند إغلاق العينين ، خاصة أثناء النوم ، كما يحدث عند الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الغدة الدرقية.
    • تلف أنسجة العين أو الجفون بسبب المرض أو الجراحة.
    • بعض أمراض العيون مثل: التهاب الجفن والتهاب الميبوميان

    2. الإصابة بأمراض أخرى

    مثل:

    • التهاب المفصل الروماتويدي.
    • الذئبة الحمامية الجهازية.
    • متلازمة سجوجرن.
    • مشاكل جلدية معينة ، مثل: الوردية والتهاب الجلد الدهني.

    3. استخدام أنواع معينة من الأدوية

    مثل:

    • مدرات البول.
    • مضادات الهيستامين.
    • حاصرات بيتا.
    • مضادات الاكتئاب.

    4. عوامل أخرى

    مثل:

    • مع تقدمنا ​​في العمر ، يمكن أن تؤدي التغيرات الهرمونية إلى انخفاض إنتاج الدموع
    • التواجد في بيئة يكون فيها الهواء جافًا ودافئًا ، أو التعرض للعناصر التالية: ضوء الشمس والدخان.
    • انخفاض معدل الوميض ، كما يمكن أن يحدث عند التركيز لفترة طويلة أثناء مشاهدة التلفزيون.
    • ضع العدسات اللاصقة.

    أعراض متلازمة جفاف العين

    تميل أعراض هذه المتلازمة إلى أن تكون خفيفة ، ولكن في حالات أخرى يمكن أن تترافق متلازمة جفاف العين مع مضاعفات خطيرة ومؤلمة. فيما يلي قائمة بأهم أعراضه:

    • حرقة أو احمرار في العين وتهيج في العين.
    • شعور لزج في العين أو الجفون بسبب وجود مادة مخاطية في العين أو حولها.
    • رؤية غير واضحة تميل إلى التلاشي عند الوميض.
    • زيادة حساسية العين تجاه: الضوء ، الرياح.
    • عيون جافة وحكة.
    • الإحساس برمل أو جسم غريب في العين.
    • نوبات من الدموع المفرطة في العين ، وهي رد فعل للعين تحاول ترطيب نفسها
    • أعراض أخرى مثل: صعوبة إبقاء العينين مفتوحتين ، ازدواج الرؤية.

    تشخيص متلازمة جفاف العين

    فيما يلي أهم الاختبارات التي يمكن أن تساعد في تشخيص الحالة:

    • اختبار الأسمولية: لقياس تركيز الدموع.
    • اختبار شيرمر لقياس معدلات إنتاج الدموع.
    • فحوصات أخرى مثل: قياس حدة البصر وفحص المصباح الشقي.

    علاج متلازمة جفاف العين

    فيما يلي الخيارات الرئيسية التي قد يوصي بها طبيبك:

    1. تغييرات نمط الحياة

    مثل:

    • تناول مكمل زيت السمك يوميًا.
    • توقف عن التدخين.
    • استخدم المرطب المنزلي.
    • تجنب التعرض المباشر للرياح أو مكيفات الهواء.
    • غيّر الأدوية التي قد تجعل الجفاف أسوأ بعد استشارة الطبيب.
    • تأكد من أن تومض أكثر يوميًا.
    • ضع كمادات دافئة على العينين.

    2. الطرق الطبية

    مثل:

    • استخدم القطرات المسيلة للدموع بكثرة وبجرعة يحددها الطبيب.
    • استخدم النظارات أو العدسات اللاصقة المصممة للحفاظ على رطوبة العينين.
    • استخدام الأدوية لتقليل الالتهاب ، مثل الكورتيكوستيرويدات الموضعية.
    • الجراحة في بعض الحالات.
    • علاج المرض الذي قد يكون سبب ظهور هذه المتلازمة.

    Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.