ما هي مضاعفات سرطان الثدي؟

50

هناك العديد من مضاعفات سرطان الثدي ، بعضها ناتج عن تطور المرض ، وبعضها ناتج عن تلقي أنواع مختلفة من العلاج ، وفي هذا المقال سنتعرف على عدد من مضاعفات سرطان الثدي:

مضاعفات سرطان الثدي: مضاعفات المرض

يمكن أن يؤدي سرطان الثدي المتقدم إلى مضاعفات خطيرة. تشمل مضاعفات سرطان الثدي الناتجة عن تطور المرض ما يلي:

1. الألم

الألم هو أحد مضاعفات سرطان الثدي لأن الورم يمكن أن يضغط على بقية الأعضاء أو الأعصاب أو العظام المحيطة ، مسبباً أنواع مختلفة من الألم ، وبعض أنواع سرطانات الثدي يمكن أن تفرز مواد كيميائية تسبب الألم.

2. انتشر السرطان إلى العظام

غالبًا ما ينتشر سرطان الثدي إلى العظام ، مما يؤدي إلى العديد من المضاعفات الناتجة عن ذوبان العظام ، مما يؤدي إلى إطلاق الكالسيوم من العظام إلى الدم ، مما يؤدي إلى ارتفاع مستوى الكالسيوم في الدم.

يمكن أن يؤدي انتشار السرطان إلى العظام إلى ضغط النخاع ، مما يؤدي إلى تنميل وألم في الظهر أو الرقبة ، فضلاً عن صعوبة المشي وصعوبة التحكم في حركات المثانة والأمعاء.

3. انتشر السرطان إلى الرئتين

لا يتسبب انتشار سرطان الثدي إلى الرئتين دائمًا في حدوث مضاعفات ، ولكن إذا حدث ذلك ، فقد يؤدي انتشار السرطان إلى الرئتين إلى ألم في الصدر وضيق في التنفس وسعال مستمر ، ويمكن أن يؤدي فشل الرئة إلى مضاعفات سرطان الثدي بسبب لالتهاب رئوي.

يمكن أن يؤدي انتشار السرطان إلى الرئة إلى الانصباب الجنبي ، والذي ينتج عن تراكم الخلايا السرطانية في السائل حول الرئتين.

4. انتشر السرطان إلى الكبد

يمكن أن ينتشر السرطان إلى الكبد في ما يقرب من نصف حالات سرطان الثدي ، وقد لا يتسبب انتشار السرطان إلى الكبد في ظهور أعراض كثيرة ، ولكن إذا حدث ذلك ، فقد تظهر بعض الأعراض المبكرة ، مثل الشعور بالألم أو الامتلاء في المعدة ، وفي بعض الأحيان قد تظهر أعراض خطيرة ، مثل اليرقان أو فقدان الوزن أو انسداد القنوات الصفراوية.

5. انتشار السرطان إلى المخ

في بعض الحالات ، يمكن أن ينتشر سرطان الرئة إلى الدماغ ، مما يؤثر على الذاكرة والسلوك والرؤية. يمكن أن يؤدي انتشار سرطان الرئة إلى الدماغ إلى ظهور أعراض معينة ، مثل: الدوخة ، والصداع ، والنوبات المرضية ، والغثيان والقيء.

مضاعفات سرطان الثدي: مضاعفات العلاج

يمكن أن تؤدي طرق علاج السرطان المختلفة إلى مضاعفات معينة ، ومن بعض مضاعفات سرطان الثدي الناتجة عن العلاج ما يلي:

1. التهاب

يمكن أن ينتج الالتهاب عن مضاعفات سرطان الثدي الناتجة عن أنواع مختلفة من العلاجات ، مثل: الجراحة والعلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي. يمكن أن يسبب الالتهاب العديد من الأعراض ، مثل:

  • زيادة درجة الحرارة.
  • احمرار وانتفاخ الثديين.

2. الوذمة اللمفية

يمكن أن تنتج الوذمة اللمفية ، وهي إحدى مضاعفات سرطان الثدي ، عن تلف الأوعية اللمفاوية أثناء الجراحة ، مما يتسبب في تورم الذراع المصابة ، وفي هذه الحالة يجب الحرص على عدم إصابة الذراع المصابة.

3. اعتلال الأعصاب المحيطية

اعتلال الأعصاب المحيطية هو أحد مضاعفات سرطان الثدي الناتج عن العلاج الكيميائي ، والذي يسبب الشعور بالخدر وخاصة في اليدين والقدمين ، ويمكن أن يستمر هذا الشعور لفترة قد تستمر لفترة طويلة بعد العلاج.

4. أمراض القلب

من مضاعفات سرطان الثدي أمراض القلب ، مثل عدم انتظام ضربات القلب ومشاكل صمام القلب ، والتي تنتج عن العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي والعلاج بالهرمونات.

مضاعفات سرطان الثدي: تقليل مخاطر حدوث مضاعفات

يمكنك اتباع بعض النصائح التي تساعد في تقليل مخاطر الإصابة بمضاعفات سرطان الثدي ، ومن بين هذه النصائح نذكر:

  • الابتعاد عن التجمعات والأماكن المغلقة.
  • توقف عن التدخين ، لأن التدخين يزيد من خطر الإصابة بالعدوى.
  • اغسل يديك بالطريقة الصحيحة لتقليل خطر الإصابة بالعدوى.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.