الممارسات اليومية التي ستزيد من رغبتك

45

العديد من العوامل يمكن أن تؤثر على الرغبة الجنسية لكلا الجنسين ، إما زيادتها أو إضعافها ، فلنتعرف على أبرز الأمثلة على الممارسات اليومية التي تزيد من رغبتك:

الممارسات اليومية التي ستزيد من رغبتك

وتجدر الإشارة إلى أن النساء اللواتي لديهن نسبة عالية من هرمون التستوستيرون لديهن رغبة جنسية أعلى ، ووجد أن الرغبة الجنسية لدى النساء تنخفض بعد انقطاع الطمث وتحسن الرغبة الجنسية لدى النساء اللواتي تناولن هرمونات تحتوي على هرمون الاستروجين والتستوستيرون كان أعلى. من معدل النساء اللواتي تناولن الإستروجين بمفرده.

فيما يلي أبرز الأمثلة على الممارسات اليومية التي من شأنها زيادة الرغبة الشديدة لديك على النحو التالي:

1. التركيز على الأكل الصحي

يمكن أن يساعد تناول بعض العناصر الغذائية في تحسين صحتك الجنسية وزيادة الرغبة الشديدة لديك ، مثل المغنيسيوم والزنك.

لذلك ، فإن تناول الأسماك والمأكولات البحرية وخاصة المحار والحبوب الكاملة واللحوم قليلة الدسم سيفيدك كثيرًا لأنها مصدر غني بالزنك الذي يساعد في تنظيم مستويات هرمون التستوستيرون.

بالإضافة إلى ذلك ، من المهم تناول المغنيسيوم ، الذي يحسن صحتك العقلية ، ويحارب الاكتئاب ، ويحسن مزاجك ويحسن تدفق الدم إلى الأعضاء المختلفة ، بما في ذلك الأعضاء التناسلية.أكثر مصادر المغنيسيوم شهرة هي: الخضار الورقية الداكنة. والمكسرات والبقوليات والحبوب الكاملة واللحوم والأسماك والأفوكادو. .

2. الاسترخاء وتجنب التوتر

يمكن أن تؤدي الحياة اليومية المجهدة إلى إجهاد أعصابك وعضلاتك وإرهاق جسمك ، ويمكن أن يؤدي الإجهاد المزمن إلى انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون في جسمك.

إذا كنت تبحث عن الإثارة والسعادة في حياتك الجنسية ، فننصحك بأخذ استراحة من العمل من وقت لآخر ومحاولة القيام بالأنشطة التي يمكن أن تساعد في تخفيف التوتر ، مثل: ممارسة اليوجا والتأمل والتدليك و التنفس العميق.

3. الحصول على قسط كاف من النوم

تؤثر جودة ومدة النوم على الإثارة الجنسية والصحة الجنسية من خلال التأثير على مستويات هرمون التستوستيرون لدى الرجال ، ويؤثر قلة النوم بشكل عام على الرغبة الجنسية ، وفي النساء يرتبط قلة النوم بشكل عام بصعوبة الوصول إلى النشوة الجنسية.

لذلك ، نصيحتنا هنا هي الحصول على ساعات نوم كافية وعالية الجودة لتحسين الرغبة الجنسية لديك ، فهي جزء من الممارسات اليومية التي تزيد من رغبتك.

4. تجنب تناول السكر

يؤدي استهلاكك للسكريات ومصادر السكر البسيطة بشكل عام إلى ارتفاع مستويات هرمون الأنسولين في الجسم مما يؤدي إلى تراكم الدهون وتخزينها في منطقة البطن وحول الخصر ، وترتبط زيادة هذه الدهون في الجسم بـ مستويات عالية من هرمون الاستروجين ، والتي بدورها تؤثر على شهيتك وأدائك الجنسي ، وقد وجد أن الجلوكوز يمكن أن يكون مرتبطًا بانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون ، لذلك ننصحك بتجنب مصادر السكريات البسيطة.

5. ممارسة الحب لموازنة هرموناتك وزيادة رغبتك

تعتبر موازنة هرموناتك مهمة للغاية في تحقيق المتعة الجسدية ، حيث وُجد أن النشوة الجنسية تساعد الجسم على إفراز هرمون الأوكسيتوسين المعروف بهرمون الحب والذي بدوره يقلل من مستويات الكورتيزول المعروف بهرمون التوتر في الجسم والذي بدوره هو يرتبط بتخزين الدهون في الجسم.

إن تجنب التوتر والاكتئاب والحفاظ على وزن مثالي كلها أمور مهمة لتحقيق الصحة الجنسية والشهوة ، وهي من أهم الأمثلة على الممارسات اليومية التي تزيد من رغبتك.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.