المراقبة عن بعد للمرضى (RPM): ما الذي نتحدث عنه؟

62

يعتبر إنشاء العيادات الإلكترونية (E-Clinics) أحد أساليب الرعاية الطبية الحديثة لأن هذا النوع من العيادات يساعد المرضى في الحصول على جميع الخدمات الطبية عن بعد ، ولكن ما هي تقنية المراقبة عن بعد للمرضى (RPM)؟ وماذا نعني بذلك؟

المراقبة عن بعد للمرضى (RPM): ما الذي نتحدث عنه؟

مراقبة المريض عن بعد هي تقنية تتيح المراقبة عن بعد للحالة الصحية للمريض من قبل مقدمي الخدمات الطبية ، لذلك تعتمد تقنيات مراقبة المريض عن بعد على عمل الاختبارات الحيوية ، مثل: قياس ضغط الدم وقياس الوزن وقياس درجة الحرارة والقياسات الأخرى عن بعد وبدون يحتاج المريض للذهاب إلى العيادات أو المستشفيات.

يمكن تطبيق تقنية مراقبة المريض عن بُعد من خلال المرضى الذين يستخدمون التطبيقات القابلة للتنزيل على الهواتف المحمولة أو أجهزة الكمبيوتر ، أو عن طريق الاشتراك في مزود خدمة طبية أو التسجيل في عيادة إلكترونية.

يتم إرسال معلومات المريض إلى الطبيب الذي يتخذ من خلاله قرارًا بشأن حالة المريض الطبية ومدى تحسن حالته الطبية أو تراجعها.

تعتمد تقنية مراقبة المريض عن بعد بشكل أساسي على استخدام التكنولوجيا الحديثة من أجل الحصول على معلومات المريض بطرق غير تقليدية.

تسمح تقنية مراقبة المريض عن بُعد للأطباء بمراقبة الحالة الصحية للمرضى من المنزل ومكان العمل وأثناء الروتين اليومي للمريض ، بما في ذلك المرضى من جميع الأجناس والأعمار.

تعد تقنية مراقبة المريض عن بعد مناسبة لمثل هؤلاء المرضى حيث لا تتطلب منهم زيارة المراكز والعيادات الصحية للحصول على الخدمات الطبية ، مما يساعدهم في الحفاظ على صحتهم لفترات طويلة من الزمن.

يوفر Webteb Pro تقنية مراقبة المريض عن بعد باستخدام العديد من الأساليب التكنولوجية الحديثة التي يسهل على المرضى استخدامها مع القدرة على عرض هذه المعلومات للأطباء في أي وقت.

فوائد استخدام تقنية مراقبة المريض عن بعد

فيما يلي الفوائد الرئيسية لاستخدام تقنية مراقبة المريض عن بُعد:

  • سهولة الوصول إلى معلومات المريض من قبل مقدمي الخدمات الطبية

تتيح تقنية مراقبة المريض عن بُعد للطبيب الوصول بسهولة إلى المعلومات الصحية للمريض في أي وقت دون الحاجة إلى تحديد موعد طبي لمقابلة الطبيب.

  • التأثير الإيجابي على الصحة العامة للمريض

يساعد استخدام تقنية مراقبة المريض عن بُعد في التأثير بشكل إيجابي على الصحة العامة للمريض ، لا سيما قدرة الطبيب على الوصول إلى معلومات المريض في أي وقت.

الزيارات الطبية الفعلية تسبب صعوبة ومتاعب لبعض المرضى وخاصة كبار السن والمرضى الذين يعيشون في أماكن نائية مما يتسبب في إهمالهم للفحوصات الضرورية والمهمة ، ومن ناحية أخرى تساعد تقنية المراقبة عن بعد في حل هذه المشكلة.

تساعد خدمة المراقبة عن بعد المريض على القيام بنفسه بالفحوصات اللازمة للحفاظ على صحته على المدى الطويل.

  • زيادة ثقافة المريض ومعرفته بحالته الصحية

تساعد مراقبة المريض عن بعد على زيادة ثقافة المريض ومعرفته حول الحالة الصحية وأهم الأشياء اللازمة للوقاية منها.

يمكن للمرضى ببساطة الحصول على معلومات تثقيفية حول حالتهم الصحية العامة أو المشكلة التي يعانون منها من أجل اتخاذ أهم الإجراءات التي تساعد على الوقاية من الأمراض المختلفة.

استنتاج

هناك العديد من التقنيات للرعاية الصحية عن بعد والتي تساعد المريض في الحصول على الخدمات ، ومن أهم هذه الخدمات تقنية مراقبة المريض عن بعد والتي تضمن للطبيب سهولة متابعة حالة المريض وتحسين صحة المريض على المدى الطويل.

يوصى بالاتصال بفريق WebTebPro للإجابة على جميع الأسئلة المتعلقة بتقنية مراقبة المريض عن بُعد وكيفية تطبيقها والاستفادة منها.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.