المخاطر الصحية لفرط الوزن

49

كثيرا ما نسمع عن المخاطر الصحية للسمنة ، ولكن النحافة المفرطة لها أيضا آثار سلبية خطيرة لأنها تعني أن الجسم ضعيف ولا يحصل على احتياجاته الغذائية ، فما هي أكبر المخاطر؟ النحافة المفرطة؟

مخاطر أن تكون نحيفًا جدًا

تؤدي النحافة المفرطة إلى العديد من المضاعفات ، ومن أهم مخاطر النحافة المفرطة ما يلي:

  • وجود جهاز مناعي ضعيف: ولأن النحافة تؤدي إلى اعتلال الصحة ونقص المناعة ، يصبح الجسم حينئذ غير قادر على مقاومة أي مرض يصيبه.
  • هشاشة العظام: يمكن للنحافة أن تسبب هشاشة العظام ، وذلك بسبب نقص فيتامين د والكالسيوم في الجسم.
  • فقر الدم: بالإضافة إلى ذلك ، يمكن أن يؤدي نقص فيتامين سي والحديد في الجسم إلى صعوبة إنتاج خلايا الدم الحمراء وفقر الدم.
  • آلام المعدة وقرحة المعدة: لأنه لا يتلقى ما يحتاجه لأداء وظائفه ، حيث يحتاج الجسم إلى عناصر غذائية أثناء عملية الاحتراق ، بالإضافة إلى الإصابة بالإمساك.
  • التعب والضعف العام: عادة ما يكون الشخص النحيف للغاية أكثر تباطؤًا وبطءًا ، والحركة تجعله متعبًا ومرهقًا ، ولا يستطيع بذل مجهود حتى لو كان بسيطًا.
  • توقف نمو الشعر: ولأن ضعف الجسم يؤثر على جميع أجزائه ، يبدأ الشعر في الضعف ثم يتساقط تدريجياً ولا ينمو غيره.
  • الجلد الجاف يتحول لونها إلى اللون الأصفر الباهت ، وتظهر عليها علامات التعب على الوجه ، والهالات السوداء حول العينين ، والمعاناة من الشيخوخة المبكرة.
  • اضطرابات الدورة الشهرية: أي خلل هرموني بشكل عام مما يؤثر على فرص الحمل والإنجاب ، والمرأة الحامل التي تعاني من النحافة الشديدة ستكون أكثر عرضة للأمراض ، حيث يمكن أن تعرض حياة الجنين للخطر.

وتجدر الإشارة إلى أن المرأة المرضعة يمكن أن تعاني أيضًا من العديد من المشاكل مثل: الشعور بالتعب وصعوبة الرضاعة وقلة اللبن.

طرق الوقاية والعلاج من النحافة المفرطة

من خلال طرق معينة يمكن تجنب وعلاج مخاطر النحافة المفرطة ، وهي كالتالي:

  • تأكد من تناول الأطعمة الصحية: والالتزام بنظام جيد يحتوي على جميع العناصر الغذائية اللازمة لصحة الجسم.
  • تجنب مصادر القلق والتوتر: سواء في العمل أو في الحياة اليومية مما يسبب ضعف الشهية وقلة تناول الطعام.
  • حدد أوقات كل وجبة: من الأفضل تناول هذا مع العائلة ، لأنه يساعد في تحفيز الرضاعة.
  • يوفر الأطعمة المفضلة في المنزل: هذه فرصة جيدة لزيادة مدخولك الغذائي اليومي ، لكن احترس من الأطعمة الدهنية وغير الصحية التي تسبب الكثير من الضرر.
  • تجنب التدخين: نظرًا لأن العديد من الأشخاص يعانون من فقدان الشهية بسبب التدخين ، فهذه إحدى العادات السيئة التي تؤثر سلبًا على الصحة وتزيد من خطر النحافة المفرطة.
  • مراجعة الطبيب: إذا كانت لديك مشكلة في الأكل أو تشعر بألم يؤثر على شهيتك ، فيمكنه أن يعطيك بعض المؤشرات لعلاج مشكلة النحافة.
  • تتبع الوزن: للتأكد من أنها مناسبة لحجمك وعمرك ، يجب ألا تزيد أو تقل.
  • أسباب النحافة المفرطة

    بعد معرفة أهم أسباب مخاطر النحافة المفرطة ، يجب الآن معالجة الأسباب التي تؤدي إلى هذه النحافة المفرطة ، وهي:

    1. أسباب مرضية

    قد يكون السبب من الأمراض التي تصيب الجسم ووظائفه وخاصة مرض السكري واضطرابات الغدة مما يؤدي إلى فقدان الشهية وفقدان الوزن السريع ، والأمراض التي تؤدي إلى آلام شديدة في البطن تسبب فقدان الشهية ، وبالتالي فإن يظل الجسم نحيفًا وهزيلًا.

    2. سوء التغذية

    يعتاد الكثير من الناس على تناول كميات قليلة من الطعام والابتعاد عن الأطعمة التي تضمن الحفاظ على الصحة ، مما يجعلهم نحيفين للغاية ، لأنهم يشعرون بالشبع بسرعة ولا يرغبون في تناول أنواع مختلفة من الطعام.

    3. الاجهاد والضغط النفسي

    من أكثر الأسباب شيوعًا التي تؤدي إلى النحافة المفرطة والتوتر والضغط النفسي يمكن أن يؤدي إلى تجاهل النظام الغذائي ، خاصة مع الحركة المستمرة والضغط الجسدي الكبير في العمل ، كما يؤدي الاكتئاب أيضًا إلى قلة تناول الطعام بشكل مختلف لدى بعض الأشخاص واضطرابات الأكل.

    Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.