العلاج الضوئي: متى يتم استخدامه؟

55

العلاج الضوئي هو أحد العلاجات الحديثة المستخدمة في أنواع معينة من الأمراض ، وغالبًا ما يُعتبر علاجًا آمنًا ومنخفض المخاطر على صحة المريض.

العلاج بالضوء

يُعرَّف العلاج بالضوء بأنه استخدام الضوء في علاج عدة أمراض ، مثل: الأمراض النفسية ، والأمراض الجلدية ، وقد تختلف طريقة ونوع العلاج بالضوء حسب طبيعة المرض. الأمراض ، يتم توجيه الأشعة فوق البنفسجية إلى المنطقة المصابة لمعالجتها.

أمراض تعالج بالضوء

يساهم العلاج الضوئي في علاج الأمراض النفسية والجلدية وعلى وجه الخصوص:

  • الأمراض النفسية: يساعد العلاج بالضوء في التخفيف من بعض الأمراض العقلية وأهمها: الاكتئاب العاطفي الموسميأنواع معينة من الاكتئاب غير مرتبطة بموسم معين ، ومرض عقلياضطرابات النوم والساعة البيولوجية.
  • أمراض الجلد: يستخدم العلاج بالضوء في الأمراض الجلدية مثل: الأكزيماحبوب الشباب وصدفيةالتهابات الجلد وأنواع معينة من سرطان الجلد.
  • فوائد العلاج الضوئي

    للمعالجة الضوئية مزايا من أهمها:

    • إنه علاج آمن مع آثار جانبية قليلة.
    • لقد ثبت أنه يقلل من الاكتئاب العاطفي الموسمي.
    • يزيد من فعالية مضادات الاكتئاب.
    • يتم استخدامه كبديل لمضادات الاكتئاب أثناء الحمل والرضاعة.
    • يساعد في تقليل جرعة الأدوية المضادة للاكتئاب.

    قبل جلسة العلاج بالضوء

    قبل البدء في العلاج بالضوء يقوم الطبيب باستجواب المريض للتأكد من الأمور المهمة ومن أهمها:

    • تأكيد التاريخ الطبي للمريض والأدوية التي يستخدمها والحساسية تجاه بعض الأدوية.
    • تؤكد على وجه التحديد مشاكل العين.
    • تجنب التعرض للشمس قبل الجلسة.
    • تجنب استخدام الكريمات دون استشارة الطبيب.
    • قلل من تناول الأطعمة التي تزيد من الحساسية للأشعة فوق البنفسجية وتحتوي على مادة السورالين مثل الجزر.

    جلسة علاج ضوئي

    يتم تحديد موعد الجلسة في الصباح بعد الاستيقاظ مباشرة ، وغالبًا ما تتحسن حالة المريض بعد يومين إلى أربعة أيام ، لكن العلاج قد يستمر لمدة أسبوعين قبل أن تختفي أعراض الاكتئاب العاطفي الموسمي. ساعة إلى ساعتين في المساء ، ساعة واحدة على الأقل قبل موعد النوم.

    الآثار الجانبية للعلاج بالضوء

    بشكل عام ، العلاج الضوئي هو علاج آمن ، ولكن قد تظهر بعض المخاطر بعد الجلسات ، وأهمها:

    • عيون متعبة.
    • ألم الرأس؛
    • الغثيان؛
    • التهيج
    • فرط النشاط.

    كيفية التعامل مع الآثار الجانبية

    غالبًا ما تهدأ الأعراض بمرور الوقت ، وإذا ظهرت الأعراض ، فيمكن تقليل شدتها من خلال:

    • تقليل مدة الجلسة.
    • المسافة من صندوق الضوء.
    • خذ استراحة أثناء الجلسة.

    مضاعفات العلاج بالضوء

    هناك بعض المضاعفات التي تصيب الإنسان على المدى الطويل من أهمها: سرطان الجلد والشيخوخة.

    Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.