اكتشف أفضل وقت لتناول فيتامين د

96

فيتامين د من أهم الفيتامينات التي يحتاجها الجسم لأنه يحسن امتصاص الجسم للكالسيوم. أخبرنا فيما يلي بأفضل وقت لأخذ فيتامين د ومصادر الحصول عليه:

أفضل وقت لتناول فيتامين د

فيما يلي أهم التفاصيل حول أفضل وقت لتناول فيتامين د:

1. تناول فيتامين د مع وجبات الطعام

فيتامين د هو فيتامين قابل للذوبان في الدهون ، مما يعني أنه لا يذوب في الماء ويمكن امتصاصه بشكل أفضل في الدم عند تناوله مع الأطعمة الغنية بالدهون.

يوصى بتناول فيتامين د أثناء الوجبة لتحسين امتصاصه ، وينطبق هذا أيضًا على باقي الفيتامينات التي تذوب في الدهون ، مثل: فيتامين أ وفيتامين هـ وفيتامين ك ، ويفضل اختيار الأطعمة الغنية به. الدهون الصحية المفيدة للجسم مثل: الأفوكادو والمكسرات ومنتجات الألبان والبيض والبذور.

2. تناول فيتامين د في الصباح

من الأفضل تناول مكملات غذائية مثل فيتامين د في الصباح. في الواقع ، من الأسهل تذكر تناوله في الصباح منه في المساء ، خاصةً إذا كنت تتناول عدة مكملات.

قد تكون هناك أيضًا علاقة بين تناول فيتامين د في المساء واضطرابات النوم ، لكن لا يوجد بحث علمي كافٍ حول هذا الموضوع.

ينصح بتناول فيتامين (د) مع وجبة الإفطار ويمكنك استخدام المنبه لتذكيرك بموعد تناوله ، أو يمكنك محاولة تناوله ليلاً إذا لم يكن له آثار سلبية على النوم.

مصادر الحصول على فيتامين د

بعد تحديد أفضل وقت لتناول فيتامين د ، إليك أهم مصادر الحصول عليه:

1. الشمس

يمكن الحصول على فيتامين د عن طريق التعرض اليومي للشمس لفترات قصيرة مع تعرض الساعدين أو اليدين أو أسفل الساقين.

من الأفضل الجلوس في الشمس في أي وقت من الساعة 11 صباحًا حتى 3 مساءً ، لأنه يمكنك تناول معظم الفيتامينات في هذا الوقت.

لا يمكن تحديد المدة الدقيقة للتعرض للشمس والحصول على حاجة الجسم لفيتامين د ، حيث تختلف من شخص لآخر حسب عدة عوامل ، مثل: لون البشرة ومناطق الجلد المعرضة لها ، على سبيل المثال. : الشخص ذو البشرة السمراء يحتاج إلى فترة أطول ، ذو البشرة الفاتحة.

احذر من أن الشمس لا تحرق الجلد ، والبقاء في الشمس لفترة طويلة يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بسرطان الجلد ، لذلك يجب ألا تجلس في الشمس لفترة طويلة.

يمكنك الحصول على كمية جيدة من فيتامين د من التعرض اليومي لأشعة الشمس في الصباح ، لكنك تحتاج إلى التعرض لفترة أطول من فترة الظهيرة.

2. مصادر الغذاء

مصادر الغذاء قليلة جدا وهي كالتالي:

  • الأسماك الزيتية مثل: السلمون.
  • صفار البيض.
  • اللحوم الحمراء.
  • كبد؛

3. المكملات الغذائية

في حالة نقص فيتامين د قد يصف الطبيب فيتامين د للتعويض عن هذا النقص وزيادة نسبه في الجسم.

هناك عدد من العوامل التي يمكن أن تؤثر على فعالية فيتامين د ، مثل: الوقت الذي يتم تناوله والجرعة اليومية التي يتم الحصول عليها ، لذلك يجب احترام الجرعة التي يصفها الطبيب.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.