أعراض الاكتئاب عند النساء

268

على الرغم من أن الاكتئاب ممكن لكل من الرجال والنساء ، إلا أن أعراضه يمكن أن تختلف تبعًا لجنس الشخص ، وبما أن الأبحاث تشير إلى أن النساء أكثر عرضة للإصابة به من الرجال بمقدار الضعف. فيما يلي في هذا المقال أعراض الاكتئاب عند النساء وأسبابه وعلاجه:

أعراض الاكتئاب عند النساء

فيما يلي أعراض الاكتئاب عند النساء:

  • فقدان الاهتمام بالأشياء التي كنت تحبها.
  • صعوبة في التركيز
  • فقدان الوزن السريع وغير المفهوم.
  • الشعور بالضعف والإرهاق دون سبب واضح.
  • مصدر الذنب غير مفهوم.
  • القلق المستمر والأرق.
  • الشعور باليأس من المستقبل.
  • البكاء بدون سبب محدد.
  • اضطرابات النوم؛
  • تقلبات وتغيرات مزاجية شديدة.
  • التفكير والرغبة في الموت.

أسباب الاكتئاب عند النساء

بالإضافة إلى الأسباب العامة للاكتئاب ، هناك بعض الظروف الصحية التي تستهدف الهرمونات الأنثوية ، مما يجعلها أكثر عرضة للإصابة من الرجال.

1. الدورة الشهرية

المتلازمة السابقة للحيض هي مجموعة من الأعراض التي تصيب المرأة قبل الدورة الشهرية ، مثل: الصداع ، والاكتئاب ، وآلام الحوض والثدي ، والقلق.

على الرغم من أن 80٪ من النساء يعانين من أعراض المتلازمة السابقة للحيض ، فإن هذا لا يعني أنهن جميعًا يعانين من الاكتئاب ، إلا أن هرمونات هذه الفترة يمكن أن تؤثر على المواد الكيميائية في الدماغ وتؤدي إلى حالة من الاكتئاب.

2. اكتئاب الحمل والولادة

يحدث هذا الاكتئاب عندما تكون المرأة حاملاً أو بعد الولادة مباشرة ويسمى أيضًا اكتئاب ما بعد الولادة.

أثناء الحمل يمكن أن تتغير الهرمونات في جسم المرأة الحامل بشكل كبير مما قد يؤدي إلى تغير في مزاجها وحالتها النفسية ، ويمكن أن تشمل هذه الحالة أعراض خطيرة وصعبة ، مثل: النوم ، والأفكار الانتحارية ، والقناعة بالعجز. للعناية بالنفس وبالطفل.

3. اكتئاب ما بعد انقطاع الطمث

قبل أن تدخل المرأة سن اليأس تحدث مجموعة واسعة من التغيرات الهرمونية التي تؤدي إلى سن اليأس ، وخلال هذه الفترة تكون النساء معرضات بشدة للاكتئاب.

وتجدر الإشارة إلى أن المرأة تكون أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب في هذه المرحلة إذا كانت تعاني من مشاكل في علاقتها الزوجية ، أو ضغوط في العمل والمنزل ، أو إذا كانت تعاني من اكتئاب ما بعد الولادة.

4. أسباب أخرى للاكتئاب

فيما يلي بعض الأسباب الأخرى للاكتئاب:

  • الاضطراب الاكتئابي الموسمي هو حالة اكتئاب مرتبطة بتغير الفصول ، وأكثرها شيوعًا هو الشتاء.
  • اختلال التوازن في كيماويات الدماغ مثل السيروتونين.
  • مشاكل الغدة الدرقية التي تؤدي إلى اختلال التوازن الهرموني.
  • وراثي.
  • أحداث الحياة الصادمة.
  • التعرض للإيذاء الجسدي والعقلي والعاطفي.
  • الإصابة بمرض مزمن يؤدي إلى الشعور بالعجز وعدم القدرة على عيش حياة طبيعية.

نصائح للتعامل مع النساء المصابات بالاكتئاب

إليك بعض النصائح التي ستساعدك على التحكم في اكتئابك والتحكم فيه:

  • استعن بمعالج

إنه مكان آمن للتعبير عن مشاعرك الصعبة ، مما يسمح لك بفهمها بشكل أفضل والتحكم فيها ومنعها من أن تصبح أكثر حدة.

  • عرّضني للشمس

هذا لمدة نصف ساعة على الأقل في اليوم ، وأشعة الشمس علاج للاكتئاب الناجم عن تغير الفصول. تشير الأبحاث إلى أن عدم تناول فيتامين د ، سواء من ضوء الشمس أو من مصادر أخرى ، قد يزيد من خطر الإصابة بالاكتئاب.

  • حافظ على نمط حياة صحي

ممارسة الرياضة بانتظام والتغذية السليمة لأن ذلك سيقلل أيضًا من أعراض الاكتئاب لدى المرأة.

إذا كنت تعاني من الإرهاق والتوتر ، فإن التأمل واليوجا سيساعدك على التعامل معها.

  • احط نفسك بأناس إيجابيين

إذا كنت تعاني من الاكتئاب ، فإن أحد الأشياء الفاخرة التي تريدها هو أن تكون في بيئة سلبية ومرهقة ، لذا تأكد من أن تحيط نفسك بأشخاص إيجابيين ومحبين دون ضغوط أخرى.

عزيزي ، أحيانًا يكون الاكتئاب أصعب من التعامل معه بمفرده ، وفي مثل هذه الحالات لا تتردد في طلب المساعدة من الطبيب والمعالج النفسي ، لأنه ربما سيصف لك الطبيب دواءً مضادًا للاكتئاب لمساعدتك على تجاوز هذه المرحلة.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.